• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

المبعوث الدولي يجري أول لقاء رسمي مع وفد المعارضة السورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 فبراير 2016

جنيف (أ ف ب)

بدأت الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن المعارضة السورية، اليوم الاثنين، أول لقاء رسمي مع موفد الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا في جنيف في إطار المحادثات الهادفة لوقف النزاع في البلاد.   وترفض الهيئة العليا للمفاوضات حتى الآن الدخول في محادثات غير مباشرة مع وفد النظام السوري قبل تلبية مطالبها المتعلقة بالشق الإنساني من الأزمة ويتعلق بإيصال المساعدات إلى مناطق محاصرة ووقف قصف المدنيين.

وتصر على حصر التفاوض بالمرحلة الانتقالية التي يجب أن تنتهي برأيها بتنحي الرئيس بشار الأسد.   أما النظام، فيتهم المعارضة بإضاعة الوقت وب"عدم الجدية" وبالسعي إلى "تقويض الحوار".

وأعلن في وقت سابق اليوم، عن إرجاء لقاء كان مقررا اليوم بين المبعوث الودلي ووفد النظام السوري في اللحظة الأخيرة لإفساح المجال أمام المبعوث الخاص للأمم المتحدة للقاء وفد المعارضة رسميا قبل ذلك.  

وجاء في بيان رسمي صدر عن الأمم المتحدة أن "الاجتماع المقرر هذا الصباح بين مبعوث الأمم المتحدة الخاص ووفد النظام السوري قد أرجئ".   وأوضحت متحدثة باسم الأمم المتحدة أن الاجتماع أرجئ "لإفساح المجال للقاء وفد الهيئة العليا للمفاوضات السورية أولا".  

وتابع البيان أن لقاء دي ميستورا ووفد المعارضة لا يزال مدرجا "في هذه المرحلة" في مقر الأمم المتحدة.  

ويريد دي ميستورا إقامة حوار غير مباشر بين الجانبين عبر مندوبين يتنقلون بينهما.

وكان أعلن، لدى تحديد موعد المفاوضات، أن العملية يمكن أن تستغرق حتى ستة أشهر، وهي المهلة التي حددتها الأمم المتحدة من أجل تشكيل سلطة انتقالية تنظم الانتخابات في سوريا في منتصف 2017.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا