• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م

تأجيل الانتخابات البلدية الفلسطينية حتى إشعار آخر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 سبتمبر 2016

أ ف ب

أرجئت رسمياً، اليوم الأربعاء، الانتخابات البلدية الفلسطينية، إلى موعد غير محدد، في خطوة تؤكد تعثر جهود المصالحة الفلسطينية، خصوصا انه كان من المقرر ان تشارك حركتا فتح وحماس في هذه الانتخابات للمرة الاولى منذ عشر سنوات.

وأعلنت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية الاربعاء ان الموعد المقرر لاجراء الانتخابات البلدية في الثامن من أكتوبر أصبح "غير قابل للتطبيق".

ولم يعلن عن موعد جديد لإجراء الانتخابات، بينما اعتبرت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة القرار "إلغاء" لهذه الانتخابات.

ويعرقل الخلاف السياسي بين حركتي فتح بزعامة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وحماس إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية أيضاً.

واعتبر المحللون أن هذه الانتخابات كانت ستكون مؤشراً على مدى استعداد حماس وفتح للقيام بخطوة كبيرة باتجاه المصالحة.

ولم يجتمع المجلس التشريعي الفلسطيني منذ 2007 وهو العام الذي سيطرت فيه حماس على قطاع غزة بالقوة وطردت منه حركة فتح.

ولم تجر أي انتخابات رئاسية منذ العام 2005 وبقي عباس في السلطة رغم انتهاء فترة رئاسته، ورغم محاولات المصالحة المستمرة، الا أن حركتيْ حماس وفتح أخفقتا في تسوية خلافاتهما وتشكيل حكومة موحدة.​

 

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا