• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

طلبة الإمارات يحلقون في الفضاء بأبحاث مبتكرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 فبراير 2016

أبوظبي (ثامر الصبيحي)

تجري اللجنة المشرفة على «مسابقة برنامج الفضاء الوطني»، عملية تقييم ومفاضلة بين العديد من المشاركات التي تقدم بها طلبة مواطنون، حول برنامج الفضاء الإماراتي.

وتركزت أبحاث الطلبة حول العديد من المواضيع المتعلقة بالفضاء، مثل كيفية عمل الجينات بالفضاء الخارجي، واكتشاف العلاقة بين انعدام الجاذبية والحالة النفسية لرواد الفضاء، إضافة إلى قدرة الكائنات المائية على العيش في فراغ الفضاء، وغيرها من الأفكار.

وفي إطار مسابقة برنامج الفضاء الوطني طُلب من طلبة المدارس الثانوية طرح أفكار للتجربة على الحمض النووي، تستفيد من الجاذبية المحدودة في الفضاء.

وقالت عائشة المازم بالمستوى 12 بأكاديمية المزهر الأميركية في دبي، أنهم يسعون للحصول على مرتبة متقدمة بالمسابقة، فيما أكد عضو آخر بالفريق أن الخروج بفكرة تكون موضع اهتمام الفريق كان العقبة الأكبر، ووجدوها في كيفية وقدرة الكائنات المائية على العيش في فراغ الفضاء لمدة 10 أيام على الأقل.

في المقابل، اختار فريق ثانوية كامبردج بأبو ظبي دراسة العلاقة ما بين البقاء لمدة زمنية طويلة بالفضاء والعيش داخل أماكن ضيقة على الحالة النفسية لرواد الفضاء، بما فيها أثر التغييرات الوراثية على الاكتئاب النفسي.

وسيسافر الطلبة الفائزون إلى الولايات المتحدة، وسيجري إطلاق تجاربهم إلى محطة الفضاء الدولية، حيث سينفذها رواد الفضاء. ( ذاناشونال)

واعتبر الطلبة أنه حتى وإن لم يحصلوا على نتائج متقدمة بالمسابقة، فإنهم أكدوا اكتسابهم الكثير من الخبرات العملية وصقلوا بها مواهبهم، وأن تلك النوعية من المسابقات وسيلة لتحفيز الطلاب على تطوير معارفهم العملية والرياضية.  

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض