• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

مشاركون يثمنون مظاهر الكرم وحسن الضيافة

ثقافة التسامح والتعايش.. شعار «زايد التراثي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 يناير 2018

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

يعكس مهرجان الشيخ زايد التراثي ثقافة التسامح السائدة في دولة الإمارات، حيث تتعايش جميع الثقافات والجنسيات في هذا الفضاء الفسيح، الذي أصبح مقصداً لجميع الجنسيات ويستقطب العديد من المشاركين من مختلف الدول نظراً لسمعته الطيبة وحفاوته وكرمه. ويتزامن المهرجان المنعقد حالياً بمنطقة الوثبة بأبوظبي، والذي يختتم فعالياته يوم 27 من الشهر الجاري، مع «عام زايد»، حيث يعكس اهتمام المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، بالتراث الإماراتي خاصةً والعالمي عامة، من هنا يعيش الزوّار تجربة فريدة تجمع التراث الإماراتي بالتراث العالمي في انسجام وتآلف وتعايش، بطريقة إبداعية وبحفاوة وكرم تشجع المشاركين وتحفزهم على الرجوع إلى أرضه مرات عديدة. ودائماً ما يعبر الجمهور والزوار عن سعادتهم بالمشاركة في هذا المهرجان العالمي الذي يجمعهم في فضاء واحد لمدة شهرين، مما يجعلهم كأسرة واحدة تتقاسم العديد من اللحظات، واطلعوا على تقاليد وطقوس بلدان بعضهم البعض، لا سيما وأن المهرجان يعزز علاقات الإمارات الأخوية بالدول المشاركة.

كرم الضيافة

عبرت آمال ديلمي من الجناح الجزائري عن سعادتها بالمشاركة والحفاوة التي يحظون بها في المهرجان، مؤكدة على حسن التعامل وكرم الضيافة. وتعمل ديلمي على إبراز الموروث الشعبي لبلادها، خاصة الأزياء والحلي وملابس الأطفال، مشيرة إلى أن الزي التقليدي الجزائري يتنوع حسب المناطق. كما يقدم الجناح الجزائري منتجات الخزف الفني وسلال سعف النخيل، والتطريز على الجلود، والأعمال النحاسية، والنسيج على الزرابي والحلي التقليدية والفسيفساء والخزفيات، وغيرها من منتجات متنوعة بتنوع مدن الجزائر.

تقاليد عريقة

في السياق ذاته، عبّر مصطفى محمد من الجناح المصري، عن سعادته بالمشاركة في المهرجان، وأبدى إعجابه بطريقة التنظيم وكرم الضيافة وحفاوة الاستقبال، معرباً عن نيته المشاركة في الدورات القادمة، ولفت إلى أن المهرجان مكنه من التعرف إلى جنسيات مختلفة، ناهيك عن استمتاعه بطقوس الشعوب المشاركة وتقاليدها، من فلكلور وموسيقا وتراثيات. ويشارك مصطفى بمجموعة من الجلابيات القطنية، وتتميز مشاركته بعرض مجموعة من الجلابيات للأم والبنت بنفس الشكل والتصميم والألوان، وقد توجه بالشكر والامتنان لإدارة المهرجان التي تميزت بكرمها وحسن معاملتها للمشاركين، والاستضافة الرائعة في أفضل الفنادق وتوفير المواصلات والأكل والشراب، موضحاً أن الجناح المصري يضم العديد من المعروضات اليدوية تجسد الحرف التراثية القديمة التي اشتهرت بها محافظات مصر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا