• الاثنين 03 جمادى الآخرة 1439هـ - 19 فبراير 2018م

وفد كوري يبحث تعزيز التعاون مع سوق أبوظبي للأوراق المالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 يناير 2013

أبوظبي(الاتحاد) - استقبل سوق أبوظبي للأوراق المالية في مقره الرئيسي بأبوظبي مؤخرا وفداً اقتصادياً كورياً برئاسة كيم جونج هون, رئيس لجنة السياسات الوطنية, في البرلمان الكوري، وضم مسؤولين من سوق كوريا المالي, هيئة الرقابة المالية الكورية,هيئة الاستثمار الكوري, بالإضافة إلى هيئة التعاون الاقتصادي في كوريا و مجموعة من ممثلي الشركات الاستثمارية في كوريا.

وكان في استقبال الوفد راشد البلوشي, الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية و مجموعة من موظفي السوق.

ورحب البلوشي بالوفد الزائر الذي ضم السفير الكوري في الإمارات معرباً عن تقديره للدور الحيوي الذي تقوم به السفارة الكورية في الدولة.

و تأتي هذه الزيارة في إطار التعاون التجاري والاقتصادي القائم بين إمارة أبوظبي وبين الجمهورية الكورية وفي إطار تبادل الزيارات بين الجانبين.

و تم على هامش الزيارة توقيع مذكرة تفاهم بين سوق أبوظبي للأوراق المالية و البورصة الكورية.

وقع الاتفاقية في مقر السوق في إمارة أبوظبي كل راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية و جونج – يو كيم رئيس البورصة الكورية.

وتهدف هذه المذكرة إلى توثيق أواصر التعاون المشترك بين السوقين، وتطوير قنوات الاتصال وتدفق المعلومات في مجال العمليات والقوانين والتشريعات المطبقة فيهما، بالإضافة إلى التعرف على الأدوات والخدمات الاستثمارية المتوفرة في السوقين. كما تشجع على تطوير آفاق التعاون المشتركة بين دولة الإمارات و الجمهورية الكورية في القطاع المالي بشكل يعزز الاستفادة من الفرص المتاحة في البلدين، بالإضافة إلى تشجيع الشركات في السوقينعلى تبادل الإدراج.

وأعرب البلوشي عن سروره بتوقيع مذكرة التفاهم مع البورصة الكورية التي تعتبر أحد أهم الأسواق المالية في منطقة الشرق الأقصى، مؤملاً أن تعمل هذه المذكرة على تعزيز العلاقات المشتركة بين البورصتين، وزيادة عمليات تبادل المعارف والخبرات بين الجانبين، وهو الأمر الذي سوف يشجع بدوره على تدفق رؤوس الأموال بين السوقين اللتين تعتبران من الأسواق الرائدة والمهمة في منطقتيهما، خصوصاً في ظل الدعم والرعاية المتواصلين التي تلقاها العلاقات بين البلدين من قبل القيادة السياسية فيهما.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا