• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تحفة معمارية حديثة ومتفردة والأفضل على مستوى العالم

ستاد هزاع بن زايد.. للفخامة عنوان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 مايو 2015

العين (الاتحاد)

يعتبر ستاد هزاع بن زايد، الحائز مؤخراً لقب «ستاد العام 2014»، واحداً من أكثر المشاريع الرياضية تطوراً بمنطقة الشرق الأوسط والعالم، وشيد على مساحة 45000 متر مربع، ويبلغ ارتفاعه 50 متراً، ليعد واحداً من أعلى المباني ارتفاعاً في مدينة العين، ويتسع لـ 25 ألف متفرج، تتوزع بشكل مدروس على 3 مستويات، لتوفير أفضل مشاهدة حية للجمهور، وتم تخصيص 3000 مقعد منها للدرجة المميزة، بالإضافة إلى مقاعد مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة والعائلات والسيدات.

ويتميز الاستاد بتجهيزات فاخرة للضيافة، إلى جانب العديد من المواصفات الفنية والتقنية المتطورة التي تشهدها المنطقة للمرة الأولى، مثل سقف الاستاد الذي يتمتع بتصميم مبدع لتوفير الظل للمدرجات كافة خلال موسم الصيف، ومسافة بالصف الأول في الملعب تصل إلى 5,4 متر، تمت الموافقة عليها من الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا»، ما يوفر أقصى عوامل الإثارة والتفاعلية عند مشاهدة المباريات عن قرب.

واستوحي التصميم العام للاستاد من أشجار النخيل رمزاً ليربط الحاضر والمستقبل بتاريخ وتراث الإمارات، حيث تحتوي واجهة الاستاد على أكثر من 600 لوحة على شكل جذع أشجار النخيل، يتم التحكم في إضاءتها باستخدام تقنيات ضوئية ديناميكية تتيح استخدام ألوان متعددة يمكن رؤيتها عن بعد ومن كل الزوايا.

وكان الاستاد قد شهد أول لقاء في 24 يناير 2014 وجمع العين والظفرة في دوري الخليج العربي، إلى جانب عدد آخر من مباريات الدوري وبطولة الأندية الآسيوية 2014، وتبع ذلك الافتتاح الرسمي مباراة كبيرة في 16 مايو من العام الماضي، وفاز فيها مانشستر سيتي الإنجليزي على العين بهدفين، كما احتضن مؤخراً احتفالاً بمناسبة مرور عام على افتتاحه شاركت فيه فرق هامبورج وآنتراخت فرانكفورت الألمانيان، ومانشستر سيتي ونادي العين

ويتمتع ستاد هزاع بن زايد بتجهيزات متطورة تسمح باستقبال فعاليات وأحداث رياضية وثقافية عديدة، على مستوى عالمي، بالإضافة إلى تقديم خدمات للزوار من كبار الشخصيات على أعلى مستويات، حيث يشمل الطابق الثاني، عشر كبائن خاصة للضيافة، و3 أجنحة فاخرة بسعة إجمالية تبلغ حتى 700 شخص تتميز بأرقى مواصفات الضيافة والتجهيزات المتكاملة، ويشكل ستاد هزاع بن زايد جزءاً محورياً من مشروع ضخم متعدد الاستخدامات، يتم بناؤه في المنطقة المحيطة به على مساحة 500 ألف متر مربع، ويشمل وحدات سكنية وتجارية وترفيهية وفندق، ما يحول المنطقة إلى وجهة رياضية وثقافية وعائلية جديدة في مدينة العين.

يمتاز ستاد هزاع بن زايد بالعديد من المساحات والصالات المختلفة، سواء في مناطق الضيافة أو الردهة الخارجية، بما يسمح بتقسيمها لتتناسب مع المؤتمرات والندوات والفعاليات الاقتصادية والترفيهية من شركاء النادي أو الراغبين في استثمار نجاح الاستاد كوجهة محلية وإقليمية.

وتم الانتهاء من إنشاء الاستاد الحائز لقب أفضل ستاد في العالم 2014، في وقت قياسي بلغ 17 شهراً، وهو أول ستاد في المنطقة مُصمم خصيصاً بشكل يتيح توفير الظل طوال العام للمشاهدين عن طريق الشكل الإنشائي المتقدم والسقف بما يسمح بالمشاهدة الممتعة حتى في موسم الصيف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا