• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أكد الحرص على توفير وسائل الأمن والسلامة

مدير بلدية «الغربية» يتفقد شاطئ المرفأ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مايو 2014

وقف خليفة سالم المنصوري مدير عام بلدية المنطقة الغربية بالإنابة على سير العمل وإجراءات الأمن والسلامة التي تنفذها البلدية على شاطئ مدينة المرفأ، وذلك خلال جولته التفقدية للمدينة أمس، والتي رافقه خلالها راكان محمد المرر المدير التنفيذي لقطاع خدمات المدن وضواحيها بمدينة المرفأ بالإنابة.

وتهدف الإجراءات التي تم تنفيذها إلى توفير أفضل طرق السلامة لمرتادي الشاطئ ومحبي سباحة البحر، وقد أشرف المنصوري على الأعمال المنفذة من قبل قطاع خدمات المدن وضواحيها، ممثلاً بإدارة الخدمات البيئية والاجتماعية بمدينة المرفأ.

وأكد المنصوري حرص بلدية المنطقة الغربية لتوفير كل وسائل الأمن والسلامة على الشاطئ للحد من آثار خطورة البحر، وتجنباً لحالات الغرق، خصوصاً أن الشاطئ يرتاده الكثير من محبي السباحة والسياح من داخل المنطقة الغربية وخارجها، كما أن الشاطئ يشهد سنوياً مهرجان الغربية للرياضات المائية.

وقال إن البلدية حددت الأماكن الآمنة للسباحة، وسيتم توفير اللوحات التحذيرية والإرشادية وتكثيفها في الأماكن الخطرة، وتعيين عدد من المنقذين المختصين في أعمال الإنقاذ.

وأضاف أنه تم تأمين أبراج مراقبة ومستلزمات الإنقاذ لتفادي أي حالات غرق، حيث إن الساحل البحري الذي يقع ضمن الحدود الإدارية للمدينة يطل على مساحة طويلة، إلا أنه تم اختيار موقع محدد للسباحة تم تحديده بسياج واضح لمرتادي البحر، وتم تجهيز الحواجز وإتمام التمديدات اللازمة. كما تم التنبيه إلى أن المناطق المجاورة تعد غير صالحة للسباحة.

وقال إن بلدية المنطقة الغربية وبفضل دعم وتوجيهات قيادتنا الرشيدة، ورؤية النظام البلدي الرامية إلى توفير نظام بلدي ذي كفاءة عالمية يحقق التنمية المستدامة المنشودة، ويعزز معايير جودة الحياة في إمارة أبوظبي، تسعى لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين بالمنطقة الغربية لتحقيق طموحات حكومة أبوظبي التي تطمح أن تكون ضمن أفضل خمس حكومات في العالم.

وأشار إلى أن العمل الجماعي التطوعي له أهداف سامية، وإنها من خصال الموظف المثابر المتميز، وشكر الجميع على جهودهم المبذولة، وقال إنهم يعتبرون قدوة حسنة لزملائهم، ونأمل من الجميع أن يحذوا حذوهم لتقديم خدمات متميزة.

يذكر أن مشروع تطوير وتحسين كورنيش وشاطئ مدينة المرفأ، يوفر خدمات ترفيهية متميزة للزوار والسكان، ويتضمّن المشروع أعمالاً زراعية وتجميلية تضم أشجاراً بمختلف أنواعها، كالنخيل وأشجار الزينة والأشجار الحرجية والزهور، إضافة إلى شبكات الري الرئيسية والفرعية والأعمال المدنية التجميلية، مثل المقاعد المخصصة للجلوس والأرضيات المزخرفة بالأشكال التراثية العربية، والأرضيات الخشبية للشاطئ، إلى جانب النوافير المزودة بإنارة ليلية ذات طابع تشكيلي متميز والاستراحات المظللة، إلى جانب المنصات ذات الإطلالة السامقة على الكورنيش. (المنطقة الغربية - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض