• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قدر العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 مايو 2015

يحق له ما لا يحق لغيره، دائماً ما تتكرر هذه الجملة لمن يستحقها لمن يجتهد، ويحصل على الثناء والتقدير، لمن تميز وجعل الجميع يشير إليه بإعجاب وانبهار.

وفي دورينا كل الأصابع والمنافس قبل المحب تشير لنادٍ واحد امتلك كل الألقاب أصبح حديث المجالس، هو من يتربع على قمة كرة الإمارات.

«نادي العين الرياضي الثقافي» من تميز بزعامته وقوة هيبته ووجوده، بل ازداد حين توج بأول نجمة لآسيا، من ذاع صيته من الشرق للغرب، ها هو يعود من جديد ليكتب اسمه من ذهب على بطولة تفتخر بتتويجها للعين، الثانية عشرة بتوقيت دورينا لم يستطع نادٍ آخر أن يحرزها، ولكن العين لأنه مختلف فعلها، برغم ما عاناه هذا الفريق الكبير لكن هيبة اسمه جعلته عالياً وبعيداً عن جميع المنافسين.

إدارته ولاعبوه وكل داعميه ومحبيه تربوا على الاحتفالات وإحراز البطولات، وكل هذا ليس استنقاصاً من بقية الأندية، ولكن من تعود منذ صغره على المركز الأول لن يرضى بغيره مستقبلاً، وهذا قدر العين ومشجعيه.

ليس من الغريب أن يمتلك أجمل الملاعب يتوج بأقوى البطولات المحلية، والمجد لن يتوقف هنا، لأن العين هو موطن كرة الإمارات

آمنة أحمد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا