• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

هلاوس

لأننا مهمون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 يوليو 2010

د. أحمد خالد توفيق

نحن مهمون يا سادة.. لا نشغل وقتنا إلا بعظائم الأمور، ولا نفكر إلا في القرارات المصيرية.. نحن رائعون ونعرف أننا كذلك.. تأمل الروعة وحسن الحظ !.. كم من واحد عاش ومات دون أن يعرف أنه مهم ؟ لكن الروعة الحقيقية تأتي عندما يعرف الشخص الرائع أنه رائع..

هناك ذلك الموظف النحيل الذي يعمل لدينا في الشركة.. اسمه (صلاح) أو (صالح) على ما أذكر.. إنه نموذج للطريقة التي يكون بها المرء غير مهم على الإطلاق.. لا شيء يشغله ولا شيء في عقله الشبيه بعقل ذبابة..

كان هناك اجتماع للمديرين التنفيذيين في الشركة في تمام العاشرة صباحاً.. لم يحضر أحد حتى الحادية عشرة، لكن هذا الصلاح كان هناك في القاعة في العاشرة بالضبط.. إنه دقيق في كل مواعيده ويمكنك أن تضبط الساعة عليه. لكن السبب لا ينبغي أن يبهرك.. السبب ببساطة هو أنه غير مهم على الإطلاق ولا يوجد شيء حقيقي يشغله، لهذا هو دقيق في مواعيده.. من السهل أن تكون دقيقاً في المواعيد عندما تكون نكرة لا يشغلك شيء. الأشخاص المهمون يتأخرون دوماً لأن في رأسهم مليون شيء..

عندما جاء الخبراء الفرنسيون لم يأت معهم المترجم (لأنه مهم هو الآخر).. هكذا خيم الوجوم على قاعة الاجتماع لأن التفاهم معهم مستحيل، لكن (صلاح) أعلن أنه يجيد الفرنسية وبدأ يتفاهم معهم ويترجم لنا وبدا عليهم الرضا..

هذا سهل.. إن عقله خاوٍ أصلاً.. عندما تمتلئ جمجمتك بالفراغ يسهل أن تملأها بالفرنسية والأوردية والمسمارية.. هو غير مشغول بعظائم الأمور، لهذا لديه كل الوقت كي يدرس أشياء تافهة مثل الفرنسية..

عندما طرح الفرنسيون بعض المشاكل المتعلقة بالسلعة التي ننتجها، أبدى لهم بعض الحلول التسويقية.. بدا عليهم السرور والانبهار، وكان أحدهم يجيد الإنجليزية فسألني همساً: ... المزيد

     
 

!!

يا ربي على المقال الرائع !! لقد أصبت كبد الحقيقة و الله !!! و لهذا السبب تتخلف الدول :(

أمل علاء الدين | 2012-06-13

تحفة أنت يا سيدى

عظيم و عبقرى كعهدنا بك يا سيدى و أبى د.أحمد

mahmoud sewelam | 2010-09-20

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا