• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

عساكم من عواده

فرحة العيد تغمر الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 يونيو 2018

أحمد السعداوي (أبوظبي)

عيد قبل العيد، هكذا كانت أجواء الفرح والبهجة في أرجاء المراكز التجارية وشوارع الإمارات، عبر وجود كثيرين ليتسلموا الكنادير الخاصة بهم، وشراء الحلوى والمستلزمات التي سيستقبلون بها عيد الفطر السعيد، ويقضون أيامه ولياليه بصحبة الأهل والأصدقاء، خلال عطلة العيد التي تستمر عدة أيام مزدانة بأجواء الرحمة ورضوان الله تعالى بعد انقضاء شهر رمضان.

حلوى وكنادير

يقول سعيد الهاجري، إن الإقبال على تسلم الكنادير شيء طبيعي في النصف الأخير من شهر رمضان من كل عام، وتصاحبه أجواء سعادة لافتة وأهم ما يهتم به، هو التأكد من أن الكنادير تم الانتهاء منها وصارت جاهزة، لأن بعضها لا يتم الانتهاء منه بسبب شدة الزحام في مثل هذا الوقت من كل عام، وإلى جانب ذلك يحرص على شراء أنواع من الحلوى والدخون ليكون البيت على أهبة الاستعداد لاستقبال زائريه.

ويحرص الهاجري حسبما أكد، على التأكد من أن القياسات سليمة ومناسبة تماماً له ولأبنائه، وفي بعض الأحيان القليلة نحتاج إلى إعادة ضبط بعض الكنادير حتى تصبح أكثر ملائمة مع قياسات أجسامهم، مشيراً إلى أن التفصيل هو في النهاية عمل يدوي وبالتالي قد يحدث أحياناً عدم خروج بعض المقاسات عن الصورة التي يتوقعها العميل، ولكنها مشكلة بسيطة يتم تداركها وحلها خلال يوم أو يومين بأقصى حد ونأتي لتسلم الكندورة ونسعد بقضاء العيد بها.

تزيين البيوت ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا