• الجمعة 02 شعبان 1438هـ - 28 أبريل 2017م

تحت رعاية حمدان بن راشد

9 أشواط في يوم الإمارات للخيول العربية بروما

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 مايو 2015

محمد طه (روما)

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، ينطلق اليوم بمضمار كبانيللي الإيطالي النسخة الحادية عشرة لسباق دبي الدولي للخيول العربية والمهجنة الأصيلة، في «يوم الإمارات لسباق الخيل بروما».

ويتألف السباق من تسعة أشواط للخيول العربية والمهجنة الأصيلة، ويتضمن كأس رئيس الجمهورية الإيطالية للفئة الأولى، ويشهد تدشين الحقبة الثانية من مشروع التوأمة والشراكة الاستراتيجية بين مضمار جبل علي وكبانيللي.

ويجتذب الشوط العربي الأول على كأس فحول شادويل العربية «مجاني ستيكس سابقا»، ثمانية خيول أصيلة في عمر الثلاث سنوات من بينها ثلاث مهرات يتمتعن بسماح في الوزن يبلغ 1.5 كجم، وتصل مسافة السباق لـ 1500 متر، فيما تبلغ الجائزة 25,000 يورو. وبالرغم من صعوبة مهمة المهرات أمام الأمهار عادة، إلا أن «تنتاريلا» تتمتع بحظ وافر للفوز بهذا الشوط بقيادة الفارس بيتر ساليس بفضل نتائجها الرائعة هذا الموسم والعام الماضي حيث كسبت سباقا مماثلا على ذات المضمار والمسافة. الخطورة قد تأتي من المهرة «تندار دي جالورا» التي حلت ثالثة في سباق قوائم بمضمار سان سيرو في ميلانو، أما أفضل فرصة للأمهار فيمثلها حامل الوزن والتصنيف الأعلى «تباسكو» الفائز بسباق تكافؤ الشهر الماضي على مسافة أقصر.

ويشهد الشوط العربي الثاني، والأخير في الحفل، سباق دبي الدولي للخيول العربية، عودة حامل اللقب الجواد القوي «جلابي» الذي سطر فوزا باهرا على مسافة 1900 متر للخيول عمر أربع سنوات فأكثر. غير أن الترشيحات لا تصب في مصلحته هذه المرة، بل تتجه للجواد «روفو دي شيا»، وتنافسه على الصدارة الفرس القوية «موناليزا» التي تستهدف هذا الشوط للعام الثاني على التوالي وفرصتها أفضل هذا العام بعد كسبت سباقا مماثلا أوائل هذا الشهر، فيما يعود الجواد «ريمونو» لتحسين المركز الثالث الذي حققه في ذات السباق بالعام الماضي.

وتقتصر المشاركة في شوط التوأمة برعاية مضمار جبل علي على المهرات والأفراس عمر 3 سنوات فأكثر مما يمنح الأفراس الكعب الأعلى نظرا لأنه يصعب عادة على المهرات عمر ثلاث سنوات منافسة الأفراس الأكبر سنا في هذا الوقت من العام، ويقام السباق على مسافة 7 فورلونج بجائزة مالية تبلغ 30 ألف يورو، ويجتذب العدد الأكبر من الخيول التي بلغت 16 جوادا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا