• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

ضرب ابنته حتى الموت بسبب غشها في المدرسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

ا ف ب

تعرضت فتاة صينية للضرب حتى الموت من جانب والدها، بسبب غشها في واجب مدرسي عبر نسخه عن رفيقتها في الصف، على ما ذكرت وسائل اعلام رسمية صينية اليوم الاربعاء.

وذكرت وكالة الصين الجديدة، أن الاب قام بتركيع ابنته البالغة 11 عاما قبل ان ينهال عليها بالضرب المبرح، ثم عمد عندما تنبه الى توقفها عن التنفس الى نقلها الى المستشفى حيث فارقت الحياة في اليوم التالي.

واوضحت صحيفة "شيانداي جينباو" ان الاطباء في هذا المستشفى الواقع في هانغجو في شرق الصين لاحظوا ازرقاقا وكدمات عدة في رقبة الطفلة وظهرا اضافة الى علامات تؤكد انها تعرضت للخنق على مدى خمس دقائق على الاقل.

وهذه الجريمة تعتبر احدث فصول سلسلة تعديات بحق الاطفال لاقت استهجانا واستنكارا كبيرا على مواقع الانترنت في الصين.

ففي مطلع مايو، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور صبي في العاشرة من العمر مهشم الوجه بسبب تعرضه المفترض للعنف من زوجة ابيه، ما دفع الكثيرين الى المطالبة بتشديد قوانين مكافحة سوء معاملة الاطفال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا