• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تخضع جميع طلبات الحصول على منح للتقييم والمراجعة من قبل مجلس مستقل

«صندوق محمد بن زايد» يدعم 182 مشروعاً لحفظ الأنواع المهددة بالانقراض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 سبتمبر 2016

هالة الخياط (أبوظبي)

أعلن صندوق محمد بن زايد للمحافظة على الكائنات الحية في تقرير صدر عنه أمس، أنه قدم خلال العام الماضي منحاً لـ 182 مشروعاً لحفظ الأنواع في 73 بلداً بقيمة 5,8 مليون درهم، ليصل عدد المشاريع المستفيدة من منح الصندوق منذ تأسيسه قبل ثماني سنوات إلى 1386 مشروعاً بقيمة 49 مليوناً و471 ألف درهم.

وفي التقرير الذي يحمل عنوان «أواصر حفظ الأنواع تجمعنا»، بيّن الصندوق أنه تلقى خلال العام المنصرم 1284 طلباً للحصول على الدعم، تم منها اختيار 182 مشروعاً، مشيراً إلى أنه تم التركيز على دعم المشاريع القائمة على حفظ كائنات مهددة بالانقراض، وبشكل أخص تلك المدرجة في القائمة الحمراء للأنواع، بالإضافة إلى الأنواع التي عانت من الإهمال، ولم يتم تقييمها لمعرفة مكانها في أي من اللوائح المعتمدة.

وبين الصندوق أنه قدم التمويل للأشخاص الذين كرسوا حياتهم لإنقاذ الأنواع الأكثر عرضة للتهديد وغير المعروفة بالشكل الكافي عالمياً، والمساهمة في جعل هذا الكوكب مكاناً أفضل للجميع، كما يهتم الصندوق في دعم المشاريع التي تقام في المناطق الغنية بالتنوع البيولوجي كجنوب شرق آسيا، شرق أفريقيا والمناطق الاستوائية من الأميركيتين، وفي المناطق التي يمكن للتمويل المحدود أن يكون له أثر كبير.

وأوضح الصندوق أن 50,77% من المنح ذهبت لمشاريع لحفظ الأنواع المهددة بالانقراض من الدرجة الأولى، و26,55% ذهبت لمنح لحفظ الأنواع المهددة بالانقراض، و12,54% تم تخصيصها لمشاريع حفظ الأنواع غير المصنفة، و4,72% لحفظ الأنواع غير المتوافر عنها معلومات، و3,96% خصصت لحفظ الأنواع المعرضة للانقراض، و1,16% خصصت لحفظ الأنواع تحت التهديد.

ووفقاً للتقرير، فإن الدعم يتوزع على الثدييات بنسبة 31,54%، وللمحافظة على الطيور بنسبة 14,87%، وبنسبة 13,65% توزعت المنح للمحافظة على الأنواع من الزواحف، و8,52% للمحافظة على الأنواع من الأسماك، و8,49% للمحافظة على الأنواع من البرمائيات، و8,44% للمحافظة على اللافقاريات، و11,68% للمحافظة على النباتات، و2,49% للمحافظة على الأنواع من الفطريات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض