• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«جيم أوف ثرونز» يحطم الرقم القياسي في جوائز «إيمي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 سبتمبر 2016

لوس أنجلوس (أ ف ب)

ذهبت جائزة «إيمي» لأفضل مسلسل تلفزيوني إلى كل من «جيم أوف ثرونز»، و«فيب» اللذين حطما أرقاماً قياسية في تاريخ جوائز «إيمي» التي وزعت أمس الأول في لوس أنجلوس. ونال «جيم أوف ثرونز»، الذي تدور أحداثه في القرون الوسطى ويعرض على قناة «إتش بي أو» 12 جائزة «إيمي» هذه السنة، ثلاثاً منها أمس الأول وتسعا في الفئات التقنية فاز بها في عطلة نهاية الأسبوع الماضي.

وخلال ستة مواسم، بات هذا المسلسل الدرامي، الأكثر حصداً للمكافآت في تاريخ جوائز «إيمي» مع 38 جائزة من هذا القبيل، متجاوزاً مسلسل «فرايزر» صاحب 37 جائزة «إيمي». أما المسلسل السياسي الساخر «فيب» الذي فاز، بجائزة أفضل مسلسل كوميدي، فحقق فوزاً تاريخياً في سجلات جوائز «إيمي» بفضل بطلته جوليا لويس - دريفوس، التي نالت للسنة الخامسة على التوالي جائزة أفضل ممثلة في مسلسل كوميدي عن دورها في «فيب».

وهي الجائزة السادسة في هذه الفئة التي تحصدها الممثلة البالغة من العمر 55 عاماً، وحققت بفوزها الأخير رقماً قياسياً في تاريخ جوائز «إيمي» التلفزيونية المرادفة لجوائز «أوسكار» السينمائية.

ومن أبرز الفائزين، مسلسل «ذا بيبول فرسيس أو جاي سيمبسون: أميركن كرايم ستوري»، ويدور حول المعركة بين محامي نجم كرة القدم الأميركية السابق المتهم بجريمة قتل، والمدعية العامة مارسيا كلارك، وقد حصد هذا العمل التلفزيوني خمس جوائز «إيمي».

وذهبت جائزة أفضل ممثلة في مسلسل قصير إلى سارة بولسون التي أدت دور مارسيا كلارك في المسلسل.

ونال رامي مالك، المصري الأصل، جائزة أفضل ممثل في عمل درامي عن دور قرصان المعلوماتية الذي يؤديه في «مستر روبوت». وفي المسلسلات الكوميدية، اختير جيفري تامبور («ترانسبارنت») أفضل ممثل ولوي أندرسن («باسكتس») أفضل ممثل في دور ثانوي. أما تاتيانا ماسلاني، فقد اختيرت أفضل ممثلة في مسلسل درامي عن دورها في «أورفان بلاك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا