• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ناقشا عدداً من الملفات السياسية والاقتصادية والتنموية وتوظيف الإمكانات والطاقات العربية لخدمة الأمة

نائب رئيس الدولة يستعرض مع رئيس الوزراء المصري العلاقات الأخوية والوضع العربي الراهن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» في مجلس مدينة جميرا في دبي قبل ظهر أمس دولة المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء في جمهورية مصر العربية الشقيقة.

وجرى خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، استعراض العلاقات الأخوية التاريخية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية وشعبيهما الشقيقين.

كما تجاذب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والدكتور محلب أطراف الحديث حول عدد من الملفات السياسية والاقتصادية والتنموية ذات الصلة بالوضع العربي الراهن وسبل توظيف الإمكانات والطاقات العربية لخدمة الأمة.

وأكد صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي خلال الحديث الأخوي، الذي دار بينه ورئيس وزراء مصر أن دولة الإمارات منذ عهد المغفور لهما بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم -طيب الله ثراهما- تكن لمصر وشعبها العريق كل مودة واحترام وتقدير، منوها سموه بالطاقات البشرية المصرية التي كانت من أوائل الكفاءات العربية التي جاءت إلى دولتنا لا سيما في قطاعي التعليم والإعلام وغيرهما.

وإلى ذلك أعرب دولة إبراهيم محلب عن سعادته بزيارة الإمارات مقدرا الحفاوة والترحيب الأخوي اللذين أحيط بهما في دبي التي وصفها بـ «مدينة السعادة والحداثة والإبداع»، وقال مخاطبا سموه «أنا كمواطن عربي أشعر بسعادة تغمرني عندما تطأ قدماي مطار دبي الدولي وأشعر بالسعادة ذاتها عندما أغادر هذه المدينة العربية وأنا أحمل ذكريات طيبة تبعث بي مشاعر الفخر والاعتزاز كونها المدينة العربية الفريدة، التي تجمع ثقافات العالم وكل ما فيها يسعد الناس ويغمرهم بالفرح والاطمئنان والحرية وكرم الضيافة».

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والضيف العربي أهمية دور الإعلام ورسالته الوطنية والقومية والإنسانية لا سيما لجهة تسليط الأضواء على قضايا دولتنا الوطنية وقضايا الأمة العربية القومية وكذا الإنسانية وتشخيص المشكلات العربية سواء كانت اقتصادية أم سياسية أم معيشية وإيجاد الحلول الناجحة لهذه القضايا والمشكلات من قبل أصحاب القرار العربي.

حضر اللقاء معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء ومعالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر وزير دولة رئيس بعثة الشرف المرافقة للضيف واللواء محمد أحمد القمزي ومنى غانم المري مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة دبي وأعضاء الوفد الوزاري المرافق لرئيس الوزراء المصري. (دبي - وام )

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض