• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الأزهر» يدرس إنشاء صفحات لنشر الفهم الصحيح للدين

مطالب بمراقبة مواقع الفتاوى الإلكترونية المتطرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 مايو 2015

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

طالب علماء، الحكومات العربية والإسلامية بخطوات جادة وعاجلة بشأن التعامل مع خطر أفكار التكفير والتطرف التي تبثها صفحات في الفضاء الالكتروني «الانترنت» و صفحات التواصل الاجتماعي، مؤكدين أهمية رصد وتتبع هذه المواقع وحجبها عن الشباب في الدول الإسلامية، وإنشاء صفحات للتوعية والدعوة لصحيح الدين الإسلامي وتعاليمه السمحة.

وقال الدكتور أسامة الأزهري الأستاذ في جامعة الأزهر: «قدم مقترح بأهمية إنشاء صفحات للتواصل الاجتماعي على «فيس بوك» و«تويتر» للاقتراب من الشباب وتوصيل الفكر الصحيح للدين والمفاهيم من دون اجتزاء أو تحريف، بهدف مواجهة الأفكار الهدامة التي تنشرها مواقع أخرى«. وأضاف أن مؤسسة الأزهر تدرك حجم المسؤولية وأن دراسة لإنشاء الصفحات قدمت ويديرها فريق متخصص بغية جذب ملايين الشباب والمساهمة في نشر الإسلام الصحيح البعيد عن التطرف والتكفير.

وأشار إلى أن هناك جماعات تتخذ الإسلام غطاء لتحقيق أهداف أخرى، ما أدى إلى تشويه الدين الإسلامي وظهور التيارات المتطرفة والتكفيرية، لافتاً إلى أن هناك انتشارا لأفكار تهاجم الأحاديث وتشكك فيها وهذا أيضا تيار مضاد خطر على الأمة الإسلامية ويجب التعامل معه وعدم إغفاله وتركه ليهدم عقول الشباب.

وقال إلدار محمد سن مفتي أستونيا: «هناك العديد من الفتاوى المغلوطة على مواقع الإنترنت وتحدثت مع مفتي بيلاروسيا في هذا الشأن وذلك لأن المسلمين الجدد هم أكثر من يتعرض إلى خطر هذه الفتاوى والأفكار المتطرفة».

وحذر من مخاطر الفتاوى ليس فقط بسبب وجود هذه المواقع بل أيضا لسهولة نشرها بفعل سرعة انتشار المعلومات عبر «الفيس بوك» و«تويتر» و«واتس آب»، ومنها فتاوى عدم جواز الدراسة في الدول غير المسلمة أو السفر إليها. ... المزيد

     
 

استفسار

مقال جميل جدا وقد استوفى جميع المعلومات والتفاصيل .. لكن احتاج مساعدة في معرقة ارقام الاستفسار لتسجيل في تكنولوجيا المعلومات؟؟؟

reem abdulla | 2015-05-20

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض