• الاثنين 23 جمادى الأولى 1438هـ - 20 فبراير 2017م

متابعة الدارسين في الخارج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

أرجو من وزارة الخارجية إنشاء جهة معنية بمتابعة المشاكل والقضايا التي تواجه الطلبة المواطنين المبتعثين خارج دولة الإمارات، وبصفة خاصة في الدول الأوروبية التي يتواجد فيها أبناء الإمارات. كما أن عقد الاتفاقيات وتوقيع المعاهدات التعليمية تسهم في توفير سبل التطور المستقبلية ورفع مستوى التعليم.

- أبو سعيد النيادي

«رأي الناس» : في كافة سفارات الدولة، وبالذات في البلدان التي يتواجد فيها أبناء الإمارات للدراسة تقوم الملحقيات الثقافية بمتابعة أحوالهم وشؤونهم في إطار جهود وزارة الخارجية لمتابعة أحوال مواطني الدولة في الخارج.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا