• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بنسبة 67% من المسجلين

16 ألفاً و696 مواطناً صوتوا في انتخابات «استشاري الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 فبراير 2016

علي الهنوري (الشارقة) بلغت أعداد الناخبين في مختلف المقار الانتخابية لانتخابات نصف أعضاء المجلس الاستشاري بإمارة الشارقة 16 ألفاً و696 ناخباً وناخبة، بنسبة 67 في المئة من أعداد المسجلين في الهيئات الانتخابية بالإمارة . وبلغ عدد الرجال الذين صوتوا في الانتخابات 9694 بنسبة 58 بالمئة من المسجلين بالهيئات الانتخابية فيما بلغ عدد الإناث 7002 بنسبة 42 بالمئة. وبلغ عدد الناخبين في مدينة الشارقة 5742 ناخباً وناخبة، بنسبة 57 بالمئة من أعداد المسجلين في الهيئات الانتخابية منهم 3474 رجلاً بنسبة 61 بالمئة و2268 امرأة بنسبة 39 بالمئة. وبلغ عدد الناخبين في مدينة خورفكان 3488 ناخباً وناخبة بنسبة 70 بالمئة من أعداد المسجلين منهم 1927 رجلاً بنسبة 55 بالمئة و1561 امرأة بنسبة 45 بالمئة. وبلغ عدد الناخبين في مدينة الذيد 1039 ناخباً وناخبة بنسبة 75 بالمئة من أعداد المسجلين في الهيئات الانتخابية، منهم 609 رجال بنسبة 59 بالمئة و430 امرأة بنسبة 41 بالمئة. فيما بلغ عدد الناخبين في منطقة المدام 880 ناخباً وناخبة بنسبة 80 في المئة منهم 492 مواطناً بنسبة 56 بالمئة و388 امرأة بنسبة 44 بالمئة. وبلغ عدد الذين صوتوا في منطقة مليحة 749 ناخباً وناخبة بنسبة 87 بالمئة منهم 423 مواطناً بنسبة 56 بالمئة و326 امرأة بنسبة 44 بالمئة. وبلغ عدد الناخبين في مدينة كلباء 2617 بنسبة 69 بالمئة منهم 1534 مواطناً بنسبة 59 بالمئة و1083 مواطنة بنسبة 41 بالمئة. ووصل عدد الناخبين في مدينة دبا الحصن إلى 1359 بنسبة 72 بالمئة منهم 771 مواطناً بنسبة 57 بالمئة و588 مواطنة بنسبة 43 بالمئة. أما في منطقة البطائح بلغ عدد الناخبين 416 ناخباً وناخبة بنسبة 67 بالمئة منهم 242 مواطناً بنسبة 58 بالمئة و174 مواطنة بنسبة 42 بالمئة. أما في منطقة الحمرية بلغ عدد الناخبين 406 ناخبين وناخبة بنسبة 78 بالمئة منهم 222 مواطناً بنسبة 55 بالمئة و148 مواطنة بنسبة 45 بالمئة. وأعرب المستشار منصور بن نصار رئيس اللجنة العليا لانتخابات المجلس الاستشاري بإمارة الشارقة، عن بالغ شكره لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لدعمه الدائم واللامحدود للعملية الانتخابية. ولفت بن نصار إلى أن التوجيهات الكريمة لصاحب السمو حاكم الشارقة ومتابعته الحثيثة لمجريات العملية بكافة تفاصيلها أولا بأول، وتقديم سموه لكافة التسهيلات اللازمة انعكست إيجاباً على سير العملية الانتخابية الأولى من نوعها على المستوى المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة. وهنأ بن نصار جميع المشاركين في العملية الانتخابية التي اعتبرها فوزاً لكل من ساهم فيها سواء من لجان تنظيمية أو مرشحين أو ناخبين. وأكد رئيس اللجنة العليا لانتخابات المجلس الاستشاري بإمارة الشارقة، أن جميع مراكز الاقتراع في إمارة الشارقة أغلقت في تمام الساعة الثامنة مساء امس. وقد باشرت لجنة الفرز المركزية إجراءات عملية الفرز في مسرح الجامعة القاسمية. وقال بن نصار إن عملية الفرز تم نقلها عبر مؤسسة الشارقة للإعلام على الهواء مباشرة في جميع قنواتها. وبين بن نصار خلال مداخلة له عبر أثير إذاعة وتلفزيون الشارقة أن لجنة الفرز المركزية عملت على فرز الأصوات من خلال ثلاث لجان فرعية إذ تختص اللجنة الأولى بفرز صناديق مدينة الشارقة، فيما تختص اللجنة الثانية بفرز صناديق منطقة الحمرية والمنطقة الوسطى بما فيها مدينة الذيد ومنطقة البطائح ومنطقة المليحة ومنطقة المدام. واختصت اللجنة الثالثة بفرز صناديق المنطقة الشرقية بما فيها مدينة دبا الحصن ومدينة خورفكان ومدينة كلباء وأكد بن نصار أنه بعد عملية الفرز لأي دائرة انتخابية تم إعلان النتائج والنسب على الفور بكافة تفاصيلها بالإضافة إلى إعلان القائمة الأولية للفائزين، واسم الفائز والرقم الانتخابي بالترتيب وفقاً لأعلى الأصوات. كما تم إعلان قائمة الاحتياط مشيراً إلى أن جميع المقاعد الفائزة بالانتخابات لديها عدد مماثل من مقاعد الاحتياط في حال سقوط العضوية لأسباب قانونية، أو في حالات الوفاة أو حالات أخرى. ولفت بن نصار إلى أن تجهيزات مسرح الجامعة القاسمية الذي يحتضن عملية الفرز مشيراً إلى وجود قاعات خارجية مجهزة بشاشات بالإضافة للمسرح والمركز الصحفي. وأشار بن نصار تم إعداد جميع التجهيزات بما فيها اللوحات الإرشادية ومواقف السيارات الإضافية ووجود حافلات متخصصة بنقل الحضور من المواقف إلى المسرح وإعادتهم. وأكد بن نصار أنه لم تسجل مراحل العملية الانتخابية حتى الآن أية مخالفات للمرشحين أو أحداث طارئة أو مفاجئة أو خلل فني في الأنظمة الإلكترونية الخاصة بالعملية الانتخابية خلال فترة التصويت مما حافظ على سير العملية الانتخابية وفق خطتها دون اللجوء لاتخاذ أية خطط بديلة تستدعي تمديد فترة التصويت. وقال بن نصار إن العملية الانتخابية تكللت بالنجاح من بمختلف معاييرها سواء من حيث التنظيم القانوني بما فيها التشريعات والضوابط القانونية أو التنظيم الإجرائي أو اللوجستي والإداري وكذلك الإعلامي. المنطقة الوسطى تهنئ حاكم الشارقة بنجاح انتخابات التجربة البرلمانية الأولى لمياء الهرمودي (الشارقة ) تقدم رؤساء مراكز انتخابات المجلس الاستشاري بإمارة الشارقة في المنطقة بالتهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على نجاح التجربة البرلمانية الرائدة والتي شارك فيها أعداد جيدة من مواطني إمارة الشارقة، وإلى كافة المرشحين الذين فازوا واستطاعوا الدخول إلى المجلس الاستشاري،آملين أن يكونوا على قدر المسؤولية وحمل الأمانة، وإيصال أصوات المواطنين واحتياجاتهم إلى المجلس بكل مصداقية وشفافية،مؤكدين على أن جميع المرشحين فائزين كونهم دخلت أسمائهم في تاريخ الإمارة من خلال مشاركتهم في أول تجربة ديمقراطية. وقال علي الطنيجي رئيس مركز الانتخابات في المدام: الإقبال كان جيدا في اليوم الأخير من قبل الناخبين، خاصة وأن قرار تمديد أيام التصويت أعطى فرصة كبيرة لكافة الناخبين الموجودين في القوائم للتواجد في المراكز والإدلاء بأصواتهم واختيار المرشح الذي يعتقدون بأنه الأنسب والأفضل لهم، وهو قرار حكيم من قبل حاكم الإمارة حتى يتسنى للجميع المشاركة في صنع القرار. وأكد الطنيجي أنه تم إغلاق أبواب المركز في الساعة الثامنة مساءً وتسليم صناديق الاقتراع إلى اللجنة الأمنية المعنية بالاستلام لإيصالها إلى مقر الفرز والإعلان عن النتائج،مهنئاً جميع المرشحين والناخبين على خوضهم هذه التجربة الديموقراطية الأولى على مستوى الإمارة، مطالبا الفائزين بضرورة تحمل مسؤولية الدخول إلى المجلس، وأن يكون هم المواطن والوطن دائما ضمن أولوياتهم، وأن يحملوا الأمانة بكل نزاهة ومصداقية ليكونوا على قدر الثقة التي أولاهم إيها الناخبين. بدوره أكد خلفان الذباحي رئيس مركز الانتخابات في مليحة على أن الإقبال في اليوم الأخير كان جيدا، خاصة من قبل فئة كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وأن قرار تمديد فترة التصويت حقق نتائجه بشكل إيجابي، حيث أعطى فرصة لأكبر عدد ممكن للمشاركة في هذا العرس الانتخابي والتاريخي والذي يعتبر نقلة نوعية في تاريخ الديموقراطية على مستوى إمارة الشارقة. وقال: أهنئ كل من شارك في هذا العرس، وحضر إلى المراكز من أجل التصويت والمشاركة في صنع القرار، كما أوجه التهنئة لجميع المرشحين، واعتبرهم جميعهم فائزين، حيث إن أسماءهم ستكتب في تاريخ الإمارة، كون هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اختيار أعضاء المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة عن طريق الانتخابات، وأتمنى للجميع التوفيق والسداد، وأطلب من الذي حالفهم الحظ، واستطاعوا الدخول إلى المجلس بأن يكونوا على قدر المسؤولية، وأن يوصلوا أصوات المواطنين مطالبهم إلى المجلس بكل صدف وأمانة. من جهة أخرى أشار سالم الحيالة مدير مركز انتخابات الذيد إلى أن الإقبال في اليوم الأخير للانتخابات شهد إقبالا متوسطا من قبل الجمهور، واحتلت النساء الصدارة في التواجد بالمركز والمشاركة في الانتخابات والتصويت، مباركا للجميع خوض هذه التجربة الفريدة من نوعها، داعيا المرشحين الفائزين بأن يكونوا على قدر المسؤولية وأن يتحملوا أمانة أصوات الناخبين ليكونوا حلقة الوصل المثلى بين الشعب والحكومة. إلى ذلك أوضح مبارك الشامسي رئيس مركز الانتخابات في منطقة البطائح، أن إقبال الناخبين على المركز في اليوم الأخير كان جيدا منذ ساعات الصباح الأولى، وأن جميع الأعضاء في المركز كانوا على كامل استعدادهم لاستقبال الجمهور، وتسهيل علمية التصويت. فاطمة المهيري تفوز عن دائرة الحمرية الشارقة (الاتحاد) فازت الناخبة فاطمة علي المهيري عن منطقة الحمرية في الشارقة، حيث نالت 134 صوتاً وبنسبة 33% وأهدت فوزها إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، الذي أتاح لها الفرصة في المشاركة في انتخابات المجلس الاستشاري من أجل المساهمة في خدمة الوطن وإمارة الشارقة. وقالت فاطمة: «أسال الله أن أكون عند حسن ظن الجميع».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض