الحب والخـيانة والموت أبطال فيلم ويجا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يناير 2006

0


القاهرة - جميل حسن:
البطولة الجماعية في السينما المصرية أسلوب جديد لجأ اليه بعض المخرجين لجذب الجمهور وتحقيق أعلى الأيرادات، ومن المخرجين الذي دخلوا سباق البطولة الجماعية خالد يوسف بفيلم 'ويا' ورغم طرافة اسم الفيلم فان المخرج راهن على فكرته و ويجا لعبة معروفة يمارسها البعض لقراءة الطالع وشارك في بطولة الفيلم هاني سلامة وشريف منير ومنة شلبي وهند صبري وبشرى والوجهان الجديدان محمد الخلعي من مصر ودوللي من لبنان. وشارك المخرج الكبير يوسف شاهين كضيف شرف في الفيلم بثلاثة مشاهد.
ثلاث تجارب سينمائية قدمها خالد يوسف في الأعوام الأربعة الماضية هي 'العاصفة ' ، 'فجواز بقرار جمهوري' و' أنت عمري'، ورغم أن خالد يوسف أحد تلاميذ المخرج يوسف شاهين، فقد أخذ في افلامه التيمة الشعبية البعيدة عن فلسفة افلام استاذه، وفي فيلم 'ويجا' الذي كتبه خالد يوسف نفسه، يقدم نموذجا لمجموعة من الاصدقاء جمعت بينهم الدراسة في الجامعة، وفرقهم الموت 'أدهم' الذي كان يعمل معيدا في الجامعة تعرف على بعض الطلاب وأبرزهم 'هاني وابراهيم وفريدة ومريم' واتجهت مشاعر 'أدهم' الى 'فريدة' فخطبها ولم يكن يعرف اعجابها بزميلها 'هاني' الذي اتجه للتمثيل، أما 'ابراهيم' فوقع في حب 'فريدة' رغم علاقته بصديقتها 'مريم' وفي اثناء سفرهم الى احدى المدن الساحلية لعبوا سويا 'الويجا' ليقرأ كل منهم طالعه، فكشفت اللعبة عن النوايا، أدهم الذي عانى من زوج أمه وتمنى أن يقتله، أكدت له اللعبة أنه سيرتكب جريمة قتل، فبدأ يتساءل: من سيقتل؟ هل هاني الممثل الذي طالما اعجبت به زوجته فريدة؟ أم شخصا آخر؟ وتتوالى الاحداث ليكتشف أدهم أن زوجته كانت على علاقة بصديقه ابراهيم، وتكتشف 'مريم' أن حبيبها ابراهيم الذي صارحته بخطأ ارتكبته مع شاب ثري، يحتفظ بحب فريدة في قلبه رغم انها وقفت بجواره وساندته وأخلصت في عطائها له لدرجة أنها حملت منه مرتين واستجابت له وأجرت عملية اجهاض، وفي المرة الثالثة أكد لها الطبيب أن اجهاضها سوف يحرمها من الانجاب مدى الحياة فذهبت الى ابراهيم تتوسل اليه ان يتزوجها لكنه رفض، أما هاني الممثل فوقع في غرام 'سارة' الفتاة اللبنانية التي التقاها في شرم الشيخ واكتشف انها سرقته بعد ان قضت معه ثلاثة أيام في غرفة واحدة، أدهم يشعر بالغيرة على زوجته فريدة من هاني وابراهيم لم يستطع نسيان فريدة، أما مريم فقررت قتل ابراهيم اذا اصر على رفضه الزواج منها، أما هاني الذي احب سارة فبدأ البحث عنها منذ اكتشف انها سرقته ولم يهدأ الا بعد ان عثر عليها وقرر الزواج منها.
مشهد النهاية
ويأتي مشهد النهاية حيث تذهب 'فريدة' الى 'ابراهيم' تطلب منه الا يتخلى عن صديقتها 'مريم' التي حاولت الانتحار اكثر من مرة ويعلم زوجها 'أدهم' انها في منزل صديقه الذي احبها من قبل فيذهب اليها بعد ان قرر قتلها، أما مريم فتقرر قتل ابراهيم بسكين وتذهب اليه ليجتمع الأربعة في منزل ابراهيم، ويذهب اليهم هاني مع سارة ليصطحبهم الى الاسكندرية حيث قرر الاحتفال بخطبة سارة وفشل في تهدئتهم فتركهم وغادر المكان ثم سمع صوت طلقات الرصاص ليعود سريعا وينظر هاني الى اصدقائه وينتهي الفيلم دون أن يعرف أحد من القاتل ومن المقتول. فيلم 'ويجا' اعتبره مؤلفه ومخرجه خالد يوسف من الافلام التي تسير عكس التيار، كما دافع خالد عن نهاية الفيلم مؤكدا ان الجمهور شريك في العملية الابداعية، والسؤال الذي تعمد خالد أن يجيب عنه الجمهور هو: من قتل من؟ ويضيف خالد: اعتمد على البطولة الجماعية في كل افلامي لأن العمل الفني لابد ان يكون جماعيا، وزمن النجم الأوحد ذهب ولن يعود، وحول افلامه التي تعتمد على التيمة الشعبية عكس افلام تلاميذ يوسف شاهين قال خالد: ما يتردد عن ان افلام يوسف شاهين بعيدة عن الجمهور البسيط، أكذوبة لأن فيلم 'الناصر صلاح الدين' الذي اخرجه شاهين منذ عشرات السنين يشاهده الجمهور من كل الطبقات، وكذلك فيلم 'باب الحديد'. أما أسلوبي فلابد أن يكون مختلفا وخاصا بي، فالأستاذ له أسلوبه والتلميذ له اسلوبه. وحول عمل يوسف شاهين ممثلا في الفيلم وكيف وجهه خالد يوسف قال: يوسف شاهين في 'ويا' كان ممثلا واستجاب لتعليماتي كمخرج، فالأستاذ يعرف تماما حق المخرج. وحول الرسالة التي يريد توصيلها من خلال الفيلم قال خالد يوسف: الفيلم يحمل العديد من الرسائل، وعلى كل متلق أن يأخذ الرسالة التي تخصه.
أما شريف منير الذي جسد شخصية 'أدهم' في الفيلم فقال: قدمت دورا من أجمل أدواري، وأدهم رجل ملتزم تزوج طالبة كان يدرس لها في الجامعة، وحصل على الدكتوراه وله مكتب محاماه معروف، ورغم انه اكبر اصدقائه سنا.. فانه يشعر بالغيرة على زوجته من صديقه هاني، وربما كانت الحياة القاسية التي عاشها أدهم بسبب زوج أمه سببا في رغبته الكامنة في الانتقام وجاءت لعبة 'ويا' لتزكي هذا الشعور وزادت حدة أدهم عندما علم أن زوجته تشعر بالسعادة عندما تتواجد مع هاني صديقه في مكان واحد، وعندما تسرب الشك الى أدهم وعلم أن صديقه ابراهيم كان على علاقة بزوجته، جن جنونه ولم يصدق أن زوجته ذهبت الى ابراهيم في بيته لتقنعه بأن يتزوج 'مريم' صديقتها، وقرر قتلها وقتل ابراهيم. ويرى شريف منير ان خالد يوسف استطاع ان يقدم فكرة جديدة لم تقدمها السينما من قبل وهذا ما شجعه على المشاركة في الفيلم.
انسجام
هاني سلامة الذي عمل في افلام خالد يوسف السابقة أكد انه يشعر بانسجام مع فكر خالد وقال: 'ويجا' من الافلام البعيدة عن الموجة السينمائية السائدة، وقد تعرفت على خالد يوسف عندما عملت مع يوسف شاهين وأدركت منذ بداية اتجاهي للتمثيل أن خالد يوسف هو المخرج الذي سوف استريح في العمل معه مستقبلا، لذلك عملت معه في فيلمي 'العاصفة وأنت عمري' أما شخصية هاني في 'ويا' فأقرب الى شخصيتي، لأن هاني ممثل مثلي، لكن علاقاته العاطفية بعيدة عني، وهاني في الفيلم يحمل فكرا مختلفا، لأنه الوحيد بين اصدقائه الذي يؤمن بالفكر المتحرر بعض الشيء، فعندما اخطأت 'مريم' حبيبة صديقه ابراهيم، دافع عنها ومنطقه في ذلك أن الشاب عندما يخطيء يغفر له المجتمع اخطاءه، بل يسميها شقاوة شباب، واذا اخطأت الفتاة يلفظها المجتمع، وتزداد علاقة هاني بصديقيه أدهم وابراهيم تعقيدا، عندما حاول انقاذ 'مريم' حبيبة ابراهيم من الانتحار واصطحبها الى منزلها وطلبت منه الا يتركها وحيدة ثم أخطأت معه تحت تأثير الخمر والمخدرات وحاول هاني الدفاع عن نفسه الا انه فشل، ويرى هاني سلامة ان فيلم 'ويا' فجر طاقات ابطاله الفنية.
ضيفة شرف
وقالت بشرى: انا ضيفة شرف في الفيلم، وشخصية 'علا' بعيدة تماما عن شخصيتي فهي تدير شبكة من الفتيات يوقعن الرجال الأثرياء في شباكهن ثم يسرقنهم، ورحبت بالدور لأنه جديد، كما أن خالد يوسف من المخرجين الذين أرحب بتقديم ولو مشهد واحد في أفلامهم، وأتمنى ان يكره الجمهور 'علا'، الفتاة الانتهازية النصابة ويحتفظ بحبه لي أما الوجه الجديد محمد الخلعي فقال: تعرفت على خالد يوسف في الاسكندرية وقلت له أنني أهوى التمثيل وأجرى لي اختبارا ثم فوجئت به بعد ثلاثة اشهر يتصل بي ويطلب مني الحضور الى القاهرة في مكتبه وفوجئت بدوري في 'ويا' وشعرت بالخوف لكنه شجعني، أما شخصية 'ابراهيم' التي جسدتها فمركبة وصعبة، لأن عليه ان يظهر امام اصدقائه انه يحب صديقتهم 'مريم' رغم انه لم يستطع نسيان 'فريدة' زوجة صديقه، ويؤكد محمد الخلعي انه دخل مجال السينما ببطولة، وهذا سيجعله يبحث عن الدور المناسب في الفترة المقبلة.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

لا يوجد تعليق لهذا المقال

هل المصالحة الخليجية-الخليجية تؤسس لمرحلة جديدة من التعاون الخليجي

نعم
لا
لا أدري
australia