• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تفوق واضح للإمارات في «الألفية الجديدة»

أنديتنا «تفض الشراكة» مع الكويت بـ «الخليجية السابعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

أضاف فوز فريق النصر بلقب بطولة الأندية الخليجية لكرة القدم، إنجازاً جديداً للكرة الإماراتية، بعدما انفردت أنديتنا بالمركز الثاني على لائحة الأبطال، بحصولها على 7 ألقاب، فيما جاءت بالمركز الثاني في 6 مناسبات، خلال النسخ الـ29 الماضية، لتفض الشراكة مع الأندية الكويتية التي أحرزت اللقب 6 مرات، ويتقدم خطوة خلف الأندية السعودية المتصدرة للترتيب برصيد 13 بطولة.

وكان الشباب أحرز اللقب عام 1992، في أول البطولات للأندية الإماراتية، وشهدت الألفية الجديدة تفوقاً واضحاً لأنديتنا، بداية من العين الذي توج باللقب عام 2001، قبل أن يبدأ الجزيرة الحصاد عام 2007، تبعه الوصل عام 2009، ثم عاد الشباب وأحرز اللقب للمرة الثانية عام 2011 في نهائي خالص، واجه خلاله الأهلي الإماراتي، فيما نال بني ياس اللقب عام 2013، وأخيراً النصر بطل نسخة 2014، علماً بأن أنديتنا حصلت على الوصافة 6 مرات أيضاً، حيث يعد الوصل الأكثر نحساً في المسابقة بحلوله بالمركز الثاني 3 مرات، فيما نال هذا المركز الشباب والشارقة والأهلي.

وتحتل أنديتنا المركز الثاني على لائحة الأكثر تتويجاً باللقب، بعد الأندية السعودية التي أحرزت الكأس 13 مرة وجاءت وصيفة في 6 مناسبات، بينما جاءت أندية الكويت في المركز الثالث برصيد 6 بطولات والوصافة 7 بطولات، وجاءت الأندية القطرية في المركز الرابع برصيد بطولة واحدة و3 مرات في الوصافة، ثم عُمان مرة واحدة والوصافة مرتين، والبحرين السادس والأخير برصيد بطولة واحدة.

وبعد مشاركة لم يحالفها التوفيق خلال ثمانينيات القرن الماضي، بدأت أنديتنا الحضور بشكل لافت بداية من النجاح الذي حققه الشباب عام 1992، بعدما توج باللقب بالنسخة التاسعة التي استضافتها عُمان، بمشاركة أندية ظفار العُماني والجهراء الكويتي والرفاع البحريني والريان القطري والهلال السعودي، حيث تألق نجوم «الجوارح»، وحققوا 3 انتصارات على ظفار والجهراء والرفاع، وتعادلوا مع الريان والهلال، وأنهوا المسابقة دون أي خسارة، ويتوجوا باللقب للمرة الأولى على صعيد الأندية الإماراتية.

وجاءت العودة لمعانقة اللقب عبر «الزعيم»، بعدما تألق فريق العين بالبطولة التي استضافها عام 2001، وحقق 4 انتصارات على الرفاع البحريني والسالمية الكويتي والغرافة القطري وظفار العُماني، وضمن التتويج رغم خسارته أمام الاتحاد السعودي.

وبدأت سطيرة أنديتنا على اللقب بداية من عام 2007، بعد التحول إلى نظام المجموعات والمسابقة التي تحتاج إلى النفس الطويل، دون الاعتماد على سياسة التجمع، حيث انطلق الجزيرة لمعانقة اللقب متفوقاً في دور المجموعات على الوكرة القطري والنجمة البحريني فيما تعادل مع الاتفاق السعودي، قبل أن يجتاز النصر السعودي في نصف النهائي، ثم عاد ليواجه الاتفاق السعودي في النهائي ويحسم الأمور لمصلحته. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا