• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بريطانيا تطلق حملة عالمية تحت عنوان «تقديم داعش للعدالة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

لندن (وكالات)

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية أمس، أنها ستطلق اليوم حملة عالمية لمحاكمة إرهابيي داعش، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك. وأوضحت الوزارة في بيان، أن إطلاق الحملة سيتم خلال لقاء رفيع المستوى يستضيفه وزير الخارجية بوريس جونسون في نيويورك اليوم.

وأضافت أن المشاركين في لقاء «تقديم داعش للعدالة» هم وزراء خارجية المملكة المتحدة والعراق وبلجيكا، إلى جانب المفوض السامي لحقوق الإنسان، والمحامية المدافعة عن حقوق الإنسان أمل كلوني، والأسيرة الناجية من التنظيم الإرهابي والناشطة الحقوقية اليزيدية العراقية نادية مراد باسي طه التي نصبت أمس الأول سفيرة للنوايا الحسنة لكرامة ضحايا الاتجار بالبشر.

وقال جونسون حول اللقاء «لقد اتحدنا وراء هدف هزيمة (داعش)، وعلينا الآن أن نتحد لتقديم عناصره لمواجهة العدالة، وذلك لا بد أن يشمل بحث سبل دعم الأمم المتحدة للمهمة الضرورية لجمع الأدلة على الجرائم الشنيعة التي ارتكبوها». وأضاف: «ستسعى هذه الحملة العالمية لتحقيق العدالة لكافة ضحايا التنظيم الإرهابي، وحشد صفوف المجتمع الدولي تصديا لجهوده في زرع الفرقة والكراهية». وسيضع مستضيفو اللقاء خططاً لمساندة الجهود الوطنية والدولية لتقديم (داعش) وأتباعه للعدالة، وضمان أن يكون الناجون من فظائعه في المبادرة، حيث سيعملون على حث الحكومات ومنظمات غير حكومية ومنظمات دولية أخرى، على مساندة هذه الحملة.

وستدعو بريطانيا والعراق الأمم المتحدة لتتولى مسؤولية إدارة هذه القضية المهمة، إلى جانب المطالبة باتخاذ إجراء لجمع وحفظ الأدلة على الجرائم التي يرتكبها إرهابيو (داعش)».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا