• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

انسحاب ناقلة قبالة رأس لانوف وتجدد الاشتباكات في سرت

قوات حفتر تصد هجوماً مضاداً على الهلال النفطي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

طرابلس (وكالات)

صدت قوات السلطة الموازية في ليبيا بقيادة المشير خليفة حفتر أمس هجوماً لقوات موالية لحكومة الوفاق الوطني يهدف لاستعادة السيطرة على منطقة الهلال النفطي في وقت كانت ليبيا تستعد لاستئناف التصدير من هذه موانئ هذه المنطقة.

في موازاة ذلك، استأنفت قوات حكومة الوفاق معركتها مع تنظيم داعش الإرهابي في سرت بعد نحو أسبوعين من الهدوء على جبهات القتال في المدينة الساحلية، حيث خاضت اشتباكات عنيفة قتل فيها ثلاثة من عناصرها.

وكانت القوات المناهضة لحكومة الوفاق الوطني شنت هجوماً على المرافئ النفطية الأحد الماضي، وتمكنت خلال ثلاثة أيام من السيطرة على كامل المنطقة بعد طرد جهاز حرس المنشآت التابع لحكومة الوفاق بقيادة إبراهيم الجضران منها، ثم أعلنت الأربعاء تسليم إدارة موانئ التصدير إلى المؤسسة الوطنية للنفط التي تدين بالولاء إلى حكومة الوفاق، مع احتفاظها بالوجود العسكري لحراسة الموانئ، قبل أن تقرر المؤسسة الخميس رفع حالة «القوة القاهرة» عن الموانئ وهي الأكبر في البلاد.

وحاولت قوات جهاز حرس المنشآت النفطية التابعة لحكومة الوفاق أمس استعادة السيطرة على المنطقة، حيث هاجمت ميناءي راس لانوف والسدرة.

وقال الملازم في قوات المشير حفتر، محمد ابسيط لوكالة فرانس برس «تقدمت قوات حرس المنشآت (الموالي لحكومة الوفاق) هذا الصباح» قبل أن تقع اشتباكات بين القوتين العسكريتين استمرت ساعات. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا