• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

يسدد غرامة 2٫5 مليار دولار

«كريدي سويس» يقر بمساعدة أميركيين على التهرب الضريبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

قال النائب العام الأميركي إريك هولدر، إن كريدي سويس أصبح أكبر بنك يقر بالذنب في دعوى جنائية بالولايات المتحدة في 20 عاماً، وسيسدد غرامة 2٫5 مليار دولار لمساعدته أميركيين على التهرب من الضرائب.

لكن البنك السويسري نجا من عواقب أسوأ كانت ستؤثر على أنشطته، إذ احتفظ شاغلو مناصب إدارية عليا بمناصبهم، وأعلنت هيئة رقابية في نيويورك أنها لن تلغي رخصة عمل البنك في الولايات المتحدة.

وقال ممثلو ادعاء أميركيون، إن البنك ساعد عملاء على خداع السلطات الضريبية في الولايات المتحدة بإخفاء أصول في حسابات مصرفية سرية بالمخالفة للقانون، ولفترات امتدت لعقود، وأضافوا أن بعضها يرجع لأكثر من 100 عام.

وقال هولدر خلال مؤتمر صحفي في واشنطن أمس الأول، «تظهر هذه القضية أنه لا مؤسسة مالية فوق القانون مهما كان حجمها، أو انتشارها عالميا».ويسدد كريدي سويس الغرامة لوزارة العدل ومصلحة الضرائب ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) وهيئة الرقابة المصرفية في نيويورك وإدارة الخدمات المالية هناك.

وسبق أن سدد بالفعل مبلغاً لا يقل عن 200 مليون دولار للجنة الأوراق المالية والبورصات. وقال برادي دوجان الرئيس التنفيذي لكريدي سويس في بيان «نأسف بشدة للممارسات الخاطئة السابقة التي قادت لهذه التسوية.

لم نلحظ أي تأثير فعلي على أنشطتنا نتيجة تسليط الضوء على القضية في الأسابيع الأخيرة».وسيجنب ثاني أكبر بنك سويسري مخصصات بعد حساب الضرائب 1.6 مليار فرنك سويسري (1.79 مليار دولار) في الربع الثاني من العام. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا