• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بضغط من استمرار البيع العشوائي للأسهم العقارية والمصرفية

سوق أبوظبي يواصل «التصحيح القاسي» بعد تبديد الارتداد الصعودي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

◆ واصل سوق أبوظبي للأوراق المالية وللجلسة الثانية على التوالي أمس، تصحيحه السعري القاسي، بضغط من عمليات البيع العشوائية التي أجبرت السوق على التحول من الارتداد الصعودي السريع، إلى كسر مزيد من نقاط الدعم المهمة، أبرزها 4800 نقطة.

وتراجع المؤشر بنسبة 2,4%، ليخسر في جلستين 5%، وأغلق عند مستوى 4749 نقطة، بعدما فشل في التمسك بارتداده الصعودي الذي استمر ساعة واحدة من الحادية عشرة حتى الثانية عشرة ظهراً، وجد عندها المتداولون بالهامش، وتحت ضغوط ما يعرف بالمارجن كول، فرصة للتسييل والخروج عند مستويات أعلى، بهدف تغطية مراكزهم المالية المكشوفة، الأمر الذي دفع السوق لتغيير مساره والتحول نحو الهبوط السريع، وأغلق بنهاية التعاملات عند أدنى مستوى خلال الجلسة.

وبذلك يكون السوق قد تحرك بنطاق تذبذب واسع بين أعلى نقطة سجلها منتصف الجلسة عند 4880، وأدنى نقطة عند الإغلاق، بما يعادل 131 نقطة.

وجاء هذا التراجع القوي بأحجام وقيم تداولات مرتفعة، بلغت قيمتها 832 مليون درهم، من تداول نحو 263,5 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 4980 صفقة.

وباستثناء استقرار قطاع الطاقة، سجلت القطاعات الثمانية المتبقية هبوطاً جماعياً قاده قطاع العقارات الأكثر تعرضاً لعمليات البيع، منخفضاً بأكثر من 4%. وعلى الرغم من حالة الهبوط التي طالت أسعار 26 شركة، ارتفعت أسعار 6 شركات، بقيادة سهم بنك الاستثمار الذي سجل أكبر نسبة ارتفاع سعري بنحو 10% إلى 3,30 درهم، وحقق تداولات بقيمة 1,2 مليون درهم من تداول 402,5 ألف سهم.

وفي المقابل، انخفضت أسعار 4 شركات بأكثر من 9% بقيادة سهم أسماك الذي تراجع بنسبة 9,7% إلى 6,05 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 77,5 ألف درهم من تداول 12600 سهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا