• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

187 منشأة مخالفة منذ تطبيق القرار منتصف يونيو الماضي

«الموارد البشرية والتوطين»: 99,7% نسبة التزام المنشآت حظر العمل وقت الظهيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتوطين التزام 66 ألفاً و115 منشأة على مستوى الدولة بقرار حظر تأدية الأعمال تحت أشعة الشمس وفي الأماكن المكشوفة ومخالفته من قبل 187 منشأة، وذلك منذ تطبيق القرار في منتصف يونيو الماضي، وحتى منتصف سبتمبر الجاري.

وأشاد ماهر العوبد الوكيل المساعد لشؤون التفتيش في وزارة الموارد البشرية والتوطين، بجهود أصحاب المنشآت وحرصهم على تطبيق قرار حظر العمل وقت الظهيرة، والذي يسهم في رفع كفاءة أداء العمال وزيادة إنتاجيتهم، وذلك في ظل توفير بيئة عمل صحية وآمنة، تتمتع بمعايير الصحة والسلامة المهنية كافة.

وأوضح أن نسبة التزام المنشآت للقرار الذي يطبق للسنة الثانية عشرة على التوالي بلغت 99,72%، وذلك وفقاً للزيارات التفتيشية التي نفذتها فرق التفتيش التابعة للوزارة، حيث بلغ إجمالي عدد الزيارات التفتيشية 66 ألفاً و302 زيارة، وشملت الزيارات: 10040 زيارة في أبوظبي، 7062 في العين، 13569 في دبي، 7197 في الشارقة، 7522 في عجمان، 4275 في أم القيوين، 7847 في رأس الخيمة، 8790 في الفجيرة.

وأكد أن الوزارة بذلت الجهود كافة من أجل توعية أصحاب المنشآت بالقرار، وذلك من خلال تنظيم حملات توجيهية قبل تطبيق القرار بـ 15 يوماً، وبلغ إجمالي عدد الزيارات التوجيهية 32 ألفاً و974 زيارة، حيث شملت الزيارات: 5443 زيارة في أبوظبي، 3446 في العين، 6124 في دبي، 4470 الشارقة، عجمان 4010، أم القيوين 2186، رأس الخيمة 3876، الفجيرة 3419.

وأشار العوبد إلى أن الوزارة قامت بتشكيل لجنة داخلية في الوزارة لتلقي تظلمات المنشآت المخالفة وللنظر في محاضر فرق التفتيش، وذلك قبل تطبيق الإجراءات بحق المنشآت المخالفة والمتمثلة بغرامة مقدارها 5 آلاف درهم عن كل عامل وبحد أقصى 50 ألف درهم في حالة تعدد العمال الذين يتم تشغيلهم بشكل مخالف للقرار، إضافة إلى إيقاف ملف المنشأة المخالفة أو خفض درجة تصنيفها في نظام تصنيف المنشأة المعتمد لدى الوزارة، وذلك بناء على مدى جسامة المخالفة المرتكبة.

وألزم القرار الذي أصدره معالي صقر غباش وزير الموارد البشرية والتوطين بشأن حظر تأدية الأعمال وقت الظهيرة وفي الأماكن المكشوفة أصحاب المنشآت بتوفير الوسائل الوقائية، لحماية العمال من أخطار الإصابات والأمراض المهنية التي قد تحدث أثناء ساعات العمل، ووضع جدول بساعات العمل اليومية في مكان بارز من مكان العمل، طبقاً لأحكام هذا القرار على أن يكون باللغة التي يفهمها العامل إلى جانب اللغة العربية، إلى جانب توفير مكان مظلل لراحة العمال خلال فترة توقفهم عن العمل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض