• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أكد أن الإمارة تشهد حركة تنموية واسعة في كل المجالات

الغفلي: أبوظبي وضعت خططاً لضمان مستقبل مشرق لسكان الإمارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مايو 2014

قال معالي سعيد عيد الغفلي، رئيس دائرة الشؤون البلدية، خلال افتتاح الدورة الثانية لمؤتمر تنمية الغربية: «إن حكومة أبوظبي أخَذَتْ على عاتِقِها العملَ على وضعِ الخُططِ والخطواتِ التي تضمنُ مستقبلاً مُشرِقاً لجميعِ المواطنينَ والمقيمينَ في مختلِفِ أنحاءِ إمارةِ أبوظبي، خصوصاً المِنطقةِ الغربيةْ التي تحظىَ بمقوماتٍ ومميزاتٍ كفيلةٍ أنْ تعززَ من مكانتِها منطقة جاذبة للاستثماراتِ المحلية والإقليمية والعالميةِ في قطاعاتٍ متنوعة.

وأضاف أن هذا المؤتمرُ يؤكدُ تكاتفِ جميعِ الجهاتِ الحكوميةِ والخاصةِ في إمارةِ أبوظبي لدعمِ العمليةِ التنمويةِِ الشاملةِ التي تضعُ تطبيقَ المعاييرِ المُثْلَى في النظامِ البيئيِ والصحيِ والخدميِ في مقدمةِ أولوياتِها، وإتاحةِ الفرصةِ لزيادةِ فعاليةِ النموِ الاقتصاديِ، من دونَ المساسِ بالإرْثِ الثقافيِ والتاريخيِ المميزِ للمنطقة.

وقال: «يشرفُني أن أرفعَ أسمىَ آياتِ الشُكرِ والعرفانِ والوَلاءِ إلى مقامِ صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حَفِظَهُ اللهُ، للدعمِ المتواصلِ من سموهِ لمشاريعِ التنميةِ والتطويرِ في مختلِفِ أرجاءِ دولةِ الإماراتِ العربيةِ المتحدة وحرصِ سموهِ المستمرِ على تكريسِ السياساتِ التي من شأنِها دفعَ عجلةِ النهضةِ الشاملةِ في بلادِنا قُدُمَاً.

كما أتقدم بجزيل الشكرِ والتقديرِ إلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقواتِ المسلحة رئيس المجلس التنفيذي، لحرصِ سموهِ على دعمِ مشاريعِ وخُططِ التنميةِ والتطويرِ برؤى حكيمة ومتناغمة تلبي طموحاتِ أبناءِ الوطن.

والشكر والتقدير موصول أيضاً إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية لجهودِ سموهِ في متابعةِ وتنفيذِ سياساتِ وخُططِ تطويرِ المنطقة الغربية والارتقاءِ بالخدمات المُقدمة لأبناءِ وسُكانِ المنطقة.

وقال: «يأتي انعقادُ هذا المؤتمرِ في وقتٍ تشهدُ فيه إمارةُ أبوظبي حركةً تنمويةً واسعةً، تشملُ مختلفَ القطاعاتِ والبُنىَ التحتيةَ، مدعومةً برؤيةِ أبوظبي 2030، الهادفةِ إلى أنْ تصبحَ حكومةُ أبوظبي واحدةً من أفضلِ الحكوماتِ في العالمِ من حيثُ الخدماتُ التي تقدمُها إلى سكانِ الإمارةِ ومستثمرِيها وزائرِيها». وتابع: «لا شكَّ في أنَّ هذا المؤتمرَ يشكلُ فرصةً مثاليةً أمامَنَا جميعاً كشركاءَ، للاطلاعِ على أهمِ المشروعاتِ والفُرصِ الاستثماريةِ التي توفرُها المنطقةُ الغربيةُ، والخُططِ التنمويةِ الموضوعةِ في مختلفِ المجالاتِ في المنطقةِ التي تعتزمُ حكومَتُنا الرشيدةُ تطويرَها، وفقاً لأعْلَىَ المعاييرِ التنمويةِ العالمية، بحسب الغفلي.

وتابع: «إننا في النظامِ البلديِ لإمارةِ أبوظبي، لنْ ندَّخِرَ جُهْداً لتجسيدِ رُؤىَ قيادتِنا الحكيمةِ، وبذلِ الجهودِ المخلصةِ، والسعيِ لتطويرِ آلياتِ أدائِنا، وزيادة معدلات الإنتاجية، وتقديمِ كلِّ الدعمِ اللازمِ لشركائِنا في القطاعينِ العامِ والخاصِ ، لتأهيلِ البُنَىَ التحتيةِ، وإعدادِ السياساتِ التشريعيةِ والتنظيميةِ، الكفيلةِ تطويرِ المنطقةِ، وتحقيق التنمية المستدامة فيها». واختتم «أودُّ التأكيدَ مُجدداً على أهميةِ هذا المؤتمرِ، آمِلاً أنْ يُشَكِلَ خطوةً داعمةً لعمليةِ التنميةِ في المنطقةِ الغربيةِ، ولتحقيقِ الأهدافِ المنشودةِ، بِمَا يعودُ بالنفعِ على جميعِ الأطرافِ المشاركةِ في هذه العمليةِ، وتأسيسِ بيئةٍ عمرانيةٍ مثاليةٍ للعيشِ والعملِ والزيارةِ».(أبوظبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا