• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«جونز لانج لاسال» تتوقع إضافة مليون قدم مربعة بقطاع المكاتب

23 ألف وحدة سكنية جديدة تدخل السوق العقاري في دبي خلال 2015

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 09 مايو 2015

يوسف العربي

** 194 ألف قدم مربعة يتم إضافتها بقطاع التجزئة في دبي العام الحالي

يوسف العربي (دبي)- يبلغ عدد الوحدات السكنية المكتملة التي تدخل السوق العقاري في دبي خلال العام 2015 نحو 22750 وحدة، ليصل مجموع الوحدات السكنية بالسوق إلى 400 ألف وحدة بنهاية العام الحالي، مقابل نحو 379 ألف وحدة بنهاية العام 2013، بحسب تقرير حديث لمؤسسة جونز لانج لاسال «JLL» العالمية.

وكشف التقرير الذي تناول أداء السوق العقاري بدبي خلال الربع الأول من العام الحالي عن دخول 750 وحدة سكنية جديدة للسوق العقاري خلال الفترة من يناير حتى مارس من العام الحالي، فيما يتوقع دخول نحو 22 ألف وحدة سكنية خلال الفترة من أبريل حتى ديسمبر من العام ذاته.

وأكد التقرير أنه وفق الرصد الميداني للمشاريع العقارية قيد التنفيذ يبلغ عدد الوحدات السكنية التي تدخل السوق العقاري بدبي خلال العام المقبل نحو 13 ألف وحدة سكنية، فيما يصل عدد الوحدات المزمع استكمالها خلال العام 2017 نحو 10 آلاف وحدة سكنية، ليصل مجموع الوحدات السكنية المنجزة بدبي خلال ثلاث سنوات إلى نحو 47 ألف وحدة سكنية. وتطرق التقرير إلى مساحات التجزئة، مشيراً إلى أنه من المتوقع إضافة 194 ألف قدم مربعة خلال العام 2015 من مساحات التجزئة القابلة للتأجير في دبي ليصل إجمالي مساحات التجزئة القابلة للتأجير بالإمارة إلى نحو 3094 مليون قدم مربعة بنهاية العام. ولفت التقرير إلى أن قطاع المكاتب بدبي سيشهد إضافة مليون قدم مربعة خلال العام 2015 منها 100 ألف قدم مربعة خلال الربع الأول من العام ونحو 900 قدم خلال التسعة أشهر التالية من العام.

ونوه بأن عملية تسليم واستكمال المشروعات المكتبية ستتواصل بدبي خلال العامين المقبلين من خلال إضافة 332 ألف قدم مربعة خلال العام 2016 ونحو 200 ألف قدم خلال العام 2017، ليصل مجموع المساحات المكتبية بالإمارة إلى نحو 9,03 مليون قدم مربعة بنهاية الفترة المشار إليها. وتوقع التقرير الفصلي أن تواصل شركات التطوير العقاري مشاريع التجزئة خلال السنوات المقبلة لتتم إضافة مساحات جدية للسوق بواقع 373 ألف قدم مربعة خلال العام 2016، ونحو 219 ألف قدم مربعة خلال العام 2017، ليصل مجموع مساحات التجزئة إلى نحو 3,78 مليون قدم مربعة خلال الفترة المشار إليها.

وعلى صعيد القطاع الفندقي توقع تقرير «جونز لانج لاسال» استكمال نحو 4100 غرفة فندقية في دبي خلال العام 2015، لافتا إلى أنه تم استكمال نحو 500 غرفة بالفعل خلال الربع الأول ومن المتوقع استكمال نحو 3600 غرفة خلال التسعة أشهر الممتدة من أبريل وحتى ديسمبر من العام الحالي.

وقال التقرير إن عدد الغرف الفندقية في دبي سيصل إلى نحو 92,90 ألف غرفة بنهاية العام 2018، مقابل 64,4 ألف غرفة فندقية بنهاية العام 2014 بنمو تصل نسبته إلى نحو 44% وذلك قبيل استضافة الإمارة لمعرض إكسبو 2020.

ويتوزع إمداد السوق بالغرف الفندقية الجديدة في دبي بواقع 4100 غرفة خلال العام 2015 ونحو 8400 غرفة خلال العام 2016، ونحو 9200 خلال العام 2017، و6800 غرفة خلال العام 2018.

وقال التقرير، إن سوق الضيافة وصل إلى مقربة من ذروة مستويات دورته الزمنية، واعتبر أن قوة الدولار تمثل أحد أبرز التحديات للقطاع السياحي في الدولة لاسيما أنها جاءت بالتزامن مع هبوط سعر الروبل الروسي بصورة ملحوظة على مدى الأشهر الماضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا