• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

جداريات الحج تنشط في صعيد مصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 سبتمبر 2016

الأقصر (د ب أ)

يشهد سوق من يسمونَ بالفنانين الشعبيين، رواجاً شديداً في قرى صعيد مصر، حيث يرسمون مئات من الجداريات على منازل العائدين من فريضة الحج. وتستعين عائلات الحجاج بهؤلاء الفنانين الذين ينتشرون في المدن والقرى، بالتزامن مع العودة، لرسم الصور التي تعبر عن الفرحة، وتوثق لرحلة الحج، عبر لوحات فنية مبهرة.

وتعد رسوم الحج وجدارياته، إحدى أبرز العادات التي يحرص عليها حجاج بيت الله الحرام، من المصريين، ويبدع الفنانون الشعبيون، في رسم رحلة الحج، من وداع الحاج لأهله، مروراً بركوب الطائرة أو الباخرة، وطوافه حول الكعبة المشرفة، ووقوفه بجبل عرفة.

ويذكر باحثون شعبيون في صعيد مصر، أن أول رصد لرسوم وجداريات الحج في العصر الحديث، كانت على يد رحالة أجانب زاروا مصر في نهاية القرن التاسع عشر، وأن جداريات الحج كانت بدايتها عبارة عن كتابات بخط بارز تعلن عن أداء صاحب البيت فريضة الحج، ثم تطور الأمر إلى أن أصبح فناً وظاهرة شعبية لافتة في قرى صعيد مصر.

وترى الباحثة المصرية الدكتورة، خديجة فيصل مهدى، أن جداريات الحج، لها جذور فرعونية، وقد استمدت من النقوش الدينية التي كانت تنتشر على جدران المقابر والمعابد الفرعونية ومنازل قدماء المصريين، وهي تحاكي أيضاً تلك الرسوم التي تتميز بها منازل النوبة في محافظة أسوان جنوب مصر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا