• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حفتر: هدفنا تطهير ليبيا من "الإخوان المسلمين"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

وكالات

قال اللواء خليفة حفتر، القائد السابق للقوات البرية في الجيش الليبي: إن "عملية الكرامة" التي تشنها قوات عسكرية موالية له منذ يوم الجمعة الماضي, تهدف إلى تطهير ليبيا من المتطرفين وجماعة الإخوان المسلمين.

وتوعد حفتر في حوار مع صحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية نشرته، اليوم الثلاثاء، بتقديم كبار مسؤولي المؤتمر الوطني العام (البرلمان المؤقت) والحكومة وجماعة الإخوان للمحاكمة في حال اعتقالهم بتهمة ارتكاب جرائم ضد الشعب الليبي خلال فترة توليهم السلطة.

وأضاف حفتر أنه يتمتع بتأييد قطاعات كبيرة في الجيش الليبي، وقال إن الطريقة التي قاد بها المؤتمر الوطني، الذي يعد أعلى سلطة سياسية ودستورية في البلاد، الأمور في البلاد مؤخرا، هي التي أدت إلى دخولها في نفق مظلم، ووعد أن تطهير ليبيا من الظلاميين والتكفيريين واجب وطني.

وقال: "الإخوان المسلمون في ليبيا قد شكلوا جماعات كبيرة جدا من الإسلاميين المتطرفين ومنحوهم جوازات سفر ليبية.. الجيران كثيرا ما شكوا من هذا الوضع، خاصة مصر والجزائر وتونس، وهذه المجموعات مع الأسف كانت تشكل خطرا كبيرا جدا، لكن عندما انفجرت هذه العملية في مصر، وأعلن عن أن الإخوان المسلمين كانوا يقودون هذه الجماعات، طبعا تفتحت عيون الليبيين وعرفوا حقيقة الإخوان المسلمين".

وانطلقت العملية التي يقودها حفتر من بنغازي، متجهة إلى العاصمة طرابلس، بينما تواصلت الاشتباكات المتقطعة في المدينتين منها مواجهات حول مبنى البرلمان في العاصمة ومواقع استراتيجية أخرى.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا