• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  11:17    أمير الكويت يقول إن خيار تخفيض الإنفاق العام أصبح حتميا        11:18    تركيا.. هناك مؤشرات على أن هجوم اسطنبول نفذه حزب العمال الكردستاني    

السيسي استقبلهم في مطار القاهرة

مصر تنجح في تحرير أثيوبيين احتجزوا في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 مايو 2015

القاهرة (وكالات) استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في مطار القاهرة أمس، إثيوبيين كانت جهود «أجهزة» مصرية نجحت في إطلاقهم بعد احتجازهم في ليبيا. وكشف السيسي إن «أجهزة» مصرية ساهمت في «انقاذ» و«استعادة» هذه المجموعة التي تضم 27 شخصا قائلاً بعدما صافحهم فور نزولهم من الطائرة: «لقد كان هناك تنسيق على كافة المستويات بيننا وبين الحكومة الاثيوبية والسلطات الليبية من اجل استعادة الاثوبيين الى الاراضي المصرية».واضاف ان «الاجهزة المصرية قامت بهذا الدور من اجل الانقاذ والحماية وتوفير الأمان وليس من اجل الخطف أو الاذى» مستطردا «بل من اجل الحماية وانقاذ الناس وارجاع الاشقاء الأثيوبيين الى بلادهم». وأكد السيسي دعم بلاده «الجيش الوطني» في ليبيا والبرلمان الليبي (في طبرق)، مضيفا: «نقول للشعب الليبي نحن معكم حتى تستعيدوا دولتكم وتعود ليبيا آمنة مستقرة». . وشدد الرئيس المصري على عمق العلاقات بين القاهرة واديس ابابا قائلاً «صحيح أن دولة إثيوبيا لا تتمتع بحدود مباشرة مع ليبيا ولكن لدى شقيقتها هذه الحدود، وهي مصر». وتابع موجهاً حديثه للاثيوبيين «نحن أشقاء، يؤلمنا ما يؤلمكم ويفرحنا ما يفرحكم، لذا تم بذل كل الجهود لنستطيع بأقل الخسائر استعادة الأشقاء الإثيوبيين ليعودوا بعد ذلك إلى بلادهم». واعلن تنظيم داعش في 19 ابريل الماضي انه أعدم 28 شخصا على الاقل في ليبيا مؤكدا انهم اثيوبيون مسيحيون «رفضوا دفع الجزية» او اعتناق الاسلام. وكان التنظيم نفسه اعلن في 15 فبراير الماضي اعدام 21 مصريا مسيحيا على الأقل في ليبيا كذلك. وفي اليوم التالي مباشرة قامت مقاتلات مصرية بقصف مواقع لتنظيم «داعش» في ليبيا. وكان الرئيس المصري زار اديس ابابا في 14 مارس الماضي لتعزيز العلاقات بين البلدين غداة توقيع اتفاق مبادئ في الخرطوم بين مصر والسودان واثيوبيا يقر بحق الاخيرة في بناء سد كبير على النيل الازرق لتوليد الطاقة الكهربائية ويقضي بالتعاون بين الدول الثلاث لاستغلال عادل لمياه نهر النيل. وقد اعترضت مصر منذ عدة سنوات على قيام اثيوبيا ببناء هذا السد مؤكدة انه سيؤثر على حصتها كدولة مصب من مياه النيل.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا