• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

شكري يبحث في إريتريا أوضاع القرن الأفريقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 مايو 2015

القاهرة (د ب أ)

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري أمس في العاصمة الإريترية أسمرة في جلسة مباحثات ثانية مع كل من وزير الخارجية الإريترى عثمان صالح ومستشار الرئيس آسياس أفورقى للشؤون السياسية يمانى جبر آب مجمل الأوضاع في القرن الأفريقى.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطى أن وزير الخارجية شكرى سلم خلال اللقاء دعوة مكتوبة من الرئيس عبد الفتاح السيسي للرئيس أفورقى لزيارة مصر وحضور قمة تجمع التكتلات الاقتصادية الثلاثة المقرر عقدها في شرم الشيخ في شهر يونيو القادم والتي تستهدف إقامة منطقة تجارة حرة واسعة في القارة الأفريقية بما يدعم العمل الأفريقي المشترك ويضاعف حجم وحركة التجارة البينية الأفريقية.

وقال المتحدث ان اللقاء تناول مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، حيث أكد شكري حرص مصر على استمرار تقديم الدعم للأشقاء في إريتريا والدول الأفريقية خاصة في قطاعات الصحة والتعليم والثروة السمكية وبناء القدرات والتدريب والتنمية.

وأوضح عبد العاطى أن الوزير شكري استكمل خلال جولة المباحثات الثانية مع المستشار السياسي للرئيس افورقى ونظيره الإريترى عددا من الملفات الإقليمية التي تهم البلدين وفى مقدمتها الأوضاع السياسية والأمنية في إفريقيا بشكل عام مع التركيز على أمن البحر الأحمر ومجمل الأوضاع في القرن الأفريقي والتطورات اتصالا بالوضع في اليمن والجهود الإقليمية لضمان حرية الملاحة وحركة التجارة الدولية.

وأشارإلى أن اللقاء تطرق أيضاً إلى قضية الإرهاب وخطورتها على الاستقرار وجهود التنمية في القارة الأفريقية والقرن الأفريقي وأهمية استمرار العمل المشترك على المستويات الثنائية والإقليمية والدولية لمكافحة ظاهرة الإرهاب البغيضة واجتثاثها من جذورها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا