• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

انطلاق فعالية «مانح الخير»

النعيمي: يقدم قطعة أرض تجارية لبناء وقف دائم لطلبة جامعة عجمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

آمنه الكتبي (عجمان)

برعاية وحضور الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، عقد صندوق ثامر سلمان للتكافل التعليمي فعالية «مانح الخير» صباح أمس، بهدف التعريف بالصندوق وأهدافه وإنجازاته منذ إنشائه في يونيو الماضي.

وألقى الشيخ راشد بن حميد النعيمي كلمته التي أعلن فيها المساهمة السخية التي قدمها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وهي قطعة أرض تجارية لبناء وقف دائم، لتصبح مشروعا مستداما ينتفع به طلبة جامعة عجمان، بالإضافة إلى مبلغ مالي قدره 3 ملايين درهم لبناء مشروع الوقف، وذلك إيمانا منه بالدور البارز الذي تقدمه الجامعة على الصعيد العلمي والأكاديمي في الإمارة، ودعما للصندوق، وهدفه النبيل في دعم الطلبة المعسرين.

وأكد الشيخ راشد أن إطلاق صندوق التكافل للتعليم الجامعي عن روح المرحوم ثامر سعيد سلمان في جامعة عجمان يأتي ترجمة لتوجيهات القيادة ورؤيتها في تحقيق التكافل، لأفراد المجتمع كافة بالدولة، مشيداً بما بادرت به الجامعة بإطلاقه حباً للخير والعطاء، عن روح داعم العمل الخيري المرحوم ثامر سعيد سلمان، وما كان يقدمه في حياته دعما للطلبة المعوزين.

وأثنى الشيخ راشد على جهود مجلس الصندوق الذي يقوم بدراسة الحالات المستوفية للشروط ويقر بشأنها المساعدات المناسبة كي تجد طريقها لتحقيق أحلامها في المستقبل، مبيّنا أن إنشاء الجامعة لهذا الصندوق يعكس حرصها على تحقيق رؤى القيادة واستراتيجيتها الهادفة لتحقيق التكافل الاجتماعي بما يدعم المعوزين بالإمارة، لافتا إلى أن الصندوق يتيح الفرص للطلبة المحرومين من التعليم الجامعي من أبناء الوطن من مواطنين ومقيمين على أرض الإمارات الخيرة لتحقيق طموحاتهم الجامعية.

من جانبه، رحب أسامة سعيد سلمان، نائب رئيس الجامعة بكبار الشخصيات والحضور الكريم، واستهل كلمته بالإشادة بخصال التضامن والتآزر التي تميز مجتمع الإمارات، مؤكدا أن رحيل ثامر سلمان، على الرغم من كونه مصيبة كبيرة ومحزنة، إلا أنه أظهر صورة لا تنسى من التضامن والتلاحم، متمثلة في أسرة الجامعة، وفي إمارة عجمان حكومة وأفراداً، وفي دولة الإمارات بقيادة حكيمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وأولياء العهود، ونواب الحكام، الذين نزهو بهم ونفخر بمواقفهم النبيلة في دعم كل ما يحقق المصلحة للفرد وللمجتمع.

وأشار أسامة سلمان إلى أن فكرة إنشاء الصندوق كانت تراود الراحل ثامر سلمان، رحمه الله. ووفاءً لروح الفقيد الذي لم يدخر جهداً في خدمة الجامعة وطلبتها، كان أول من دعا إلى إنشاء صندوق للتكافل على مستوى التعليم العالي، فقد أسست جامعة عجمان صندوق ثامر سلمان للتكافل التعليمي، بهدف المساهمة في تذليل العقبات المادية أمام طلبة الجامعة، معلناً في هذه المناسبة مساهمة الجامعة بمليون درهم لدعم الصندوق.

وقال عبدالله سلمان، مدير صندوق ثامر سلمان، إن هذه الفعالية تأتي استكمالا لمسيرة العطاء التي أسس لها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، منذ اليوم الأول لهذا الصرح العلمي. مؤكدا أن هذه المبادرة تهدف إلى مساعدة الطلبة على تخطي العقبات التي يواجهونها أثناء مسيرتهم الجامعية، وتعكس ما تعلمناه من قادتنا في دولة الإمارات ودعمهم المتواصل لكل ما يخدم العلم والتعليم وكل ما يساهم في بناء الإنسان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض