• الأحد 29 جمادى الأولى 1438هـ - 26 فبراير 2017م
  01:49     الشرطة الألمانية: السيارة التي تم بها تنفيذ هجوم دهس هايدلبرج أمس كانت سيارة مستأجرة         01:53     قائد القيادة المركزية الأميركية : مصر إحدى أهم شركائنا في المنطقة         01:54     إصابة نحو 10 أشخاص جراء حريق في مركز لطالبي اللجوء في السويد         01:58    هبوط اضطراري لطائرة أمريكية في طريقها إلى إسرائيل بسبب "رائحة دخان"        02:04    الإمارات تفوز بجائزة أفضل جناح في معرض "أو تي إم" للسياحة في الهند    

تحقيقات بغرق باخرة في ميناء المكلا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 سبتمبر 2016

عدن (الاتحاد)

تواصل السلطات الأمنية في محافظة حضرموت، جنوب شرق اليمن، تحقيقاتها في حادثة غرق باخرة بنمية تحمل مواد غذائية بالقرب من ميناء المكلا يوم الأربعاء الماضي، وسط نفي من أن تكون حادثة الغرق قد أثرت على الممر المائي للميناء.

وأفاد المهندس سالم علي باسمير رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر العربي، أن حادثة غرق السفينة البنمية كانت بسبب وجود تشقق من جانب المحركات، بطول مترين وأن هذه التشققات أدت إلى ميلانها وغرقها في قاع البحر في منطقة الانتظار خارج ميناء المكلا.

وأشارت مصادر أمنية في الميناء، أن الباخرة التجارية وصلت من سلطنة عمان إلى الميناء بحالة جيدة ولم يتم الإبلاغ عن أي مشاكل أو خلل فيها، وأن غرقها جاء عقب صدور توجيهات أمنية بإجراء تفتيش دقيق للباخرة فور رسوها في الرصيف، وتم أبلاغ طاقم الباخرة بالسماح لهم بالدخول لحرم الميناء صباح الأربعاء الماضي، إلا أن طاقم الباخرة أطلق نداء استغاثة في الساعة الثالثة فجرا لتغرق الباخرة عقبها بساعات، لافتا إلى أن التحقيقات لا تزال مستمرة مع طاقم الباخرة لمعرفة أسباب الحادثة.

ونفت قيادة ميناء المكلا أن تكون حادثة غرق الباخرة البنمية قد أثرت على الممر المائي لدخول وخروج البواخر والسفن التجارية إلى أرصفة الميناء. وأكد نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر العربي، فؤاد الرباكي في تصريح لـ«الاتحاد» أن الباخرة البنمية، يبلغ طولها 84 مترا وعرضها 3.30 متر، غرقت خارج حرم الميناء في موقع الانتظار بعمق 48 مترا، وأن الميناء استقبل خلال اليومين الماضيين عددا من البواخر والسفن التجارية العملاقة وهذا تأكيد على أن الميناء لم يتأثر نهائيا من الحادثة.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا