• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أوروبا «قلقة جداً» و«ناتو» تدعو إلى الحوار

تركيا تغلق قنصليتها في بنغازي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

قال متحدث باسم وزارة الخارجية التركية، إن تركيا أغلقت قنصليتها في مدينة بنغازي الليبية أمس، عقب تلقي تهديد بمهاجمتها بعد أن قتل العشرات في اشتباكات بين قوات تابعة للواء سابق بالجيش وجماعات متشددة. وقال شاهد من «رويترز»، إنه تم إنزال العلم التركي من فوق مبنى القنصلية في ثاني أكبر مدينة ليبية، لكن لم يتم إجلاء المسؤولين والموظفين الأتراك. وقال تانجو بيلجيك المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، إن القنصلية أغلقت بعد تلقيها تهديداً محدداً، لكنه لم يذكر المزيد من التفاصيل. وأضاف «أغلقت القنصلية اليوم كإجراء أمني. سيتقرر ما إذا كانت ستظل مغلقة غداً أم لا في ضوء الوضع الأمني». وتركيا واحدة من الدول القليلة التي لا يزال لها وجود دبلوماسي في بنغازي التي شهدت مقتل السفير الأميركي في هجوم شنه متشددون على البعثة الدبلوماسية الأميركية بالمدينة عام 2012.

وأعلن الاتحاد الأوروبي أنه «قلق جداً» حيال «استمرار تدهور» الوضع في ليبيا، حيث هاجمت مجموعة مسلحة مقر المؤتمر الوطني العام (البرلمان) أمس الأول، بحسب متحدث باسم الاتحاد. وصرح مايكل مان المتحدث باسم وزيرة الخارجية الأوروبية كاثرين اشتون في لقاء صحفي، بأن «الاتحاد الأوروبي قلق جداً حيال استمرار تدهور الوضع في ليبيا». وأضاف أن الاتحاد يدعو «جميع الأطراف إلى تجنب أي استخدام للقوة» وإلى «العمل معاً» من أجل تعزيز احتمالات «انتقال ناجح» في ليبيا.

من جانبه، أعرب الأمين العام لمنظمة حلف شمال الأطلسي «الناتو» أندريس فوج راسموسن، عن بالغ قلقه العميق إزاء التدهور الكبير في الوضع الأمني في ليبيا. وطالب راسموسن خلال مؤتمر صحفي الأطراف كافة بالامتناع عن العنف، والالتزام آلية من الحوار السياسي الوطني تقضي بالوصول إلى تنظيم انتخابات حرة ونزيهة، لإضفاء الشرعية التامة على الحكومة الليبية المقبلة.

(أنقرة، بروكسل - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا