• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

«رحلة حروف».. جدلية الصراع والتكامل الأزلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 03 يناير 2018

محمد نجيم (الرباط)

شرعت فرقة «المسرح المتنقل» المغربية في تقديم العروض الأولى من عملها الجديد الموسوم بـ«رحلة حروف»، من إخراج الفنان المغربي عبد اللطيف نحيلة، وتمثيل كل من إكرام الصبان، أيمن نحيلة، عبد اللطيف نحيلة وغناء هاجر فكرون، وقصة العرض مقتبسة عن نص أدبي للكاتب المغربي «يونس حماد» ضمن مجموعة قصصية تحمل اسم «منازل القمر».

وقال المخرج عبد اللطيف نحيلة لـ«الاتحاد»: حاولنا تركيب مشاهد هذا العمل الفني، وتحقيق معمارية السرد الرؤيوي للزمكان بتداخل ما بين الماضي والحاضر والمستقبل، من أجل إعطاء طابع خاص لطقس الأحداث الدرامية، كما أولينا اهتماماً كبيراً للجسد باعتباره مادة قابلة للدلالة والترميز، تتآلف مع الشكل واللون والحركة والإيقاع، ناهيك عن اعتبار الجسد لغة عالمية تتعدى حدود الثقافة المحلية، فمن خلال ذلك كنا حريصين على تصميم رقصات تتكامل ومضمون الحبكة الدرامية وتحملها معها إلى أبعد نقطة وتقربها من كل شرائح الجمهور، زيادة على الاستعانة بالفن السابع للغوص في عمق الماضي وإبراز بعض التقلبات والصراعات السيكولوجية التي يعيشها الفرد، علاوة على الطرح الرمزي لتبيان مدى الارتباط الوثيق بين ثنائية الزائد والناقص، بين الذكر والأنثى، من أجل تشخيص جدلية الصراع والتكامل الأزلي.

وعن الرؤية السينوغرافية يقول نحيلة: «لقد اعتمدنا على قانون كل شيء يتحرك، كل شيء يتغير، فاعتمدنا على التأليف بالجسد والحركة، واللون والضوء من أجل إعطاء الفضاء شاعرية وحميمية تعكس دينامية الحياة التي تتغير مع تغير الرمز واللون والحركة، كما اعتمدنا على أكسسوارات وديكورات تتغير دلالتها مع تغير محطات الرحلة، لتقدم لنا صورة واضحة عن الحيز الزمكاني التي تدور فيه الأحداث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا