• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

في بيان مشترك بين اتحاد الكرة والنصر

إخفاء «الآسيوي» الحيثيات وموعد القرار يثيران التساؤلات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 سبتمبر 2016

مراد المصري (دبي)

أصدر اتحاد كرة القدم ونادي النصر بياناً مشتركاً على خلفية قرار لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي، باعتبار النصر خاسراً أمام الجيش القطري بنتيجة ثلاثة أهداف دون رد، في ذهاب الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال آسيا، على خلفية اتهام فاندرلي بالحصول على جنسية مزورة.

وجاء في البيان الذي صدر أمس: «لقد فوجئنا بصدور قرار الاتحاد الآسيوي بخسارة النصر في مباراته أمام الجيش القطري بتاريخ 24 أغسطس الماضي التي كان قد فاز بها النصر بنتيجة 3- صفر، وفور صدور القرار، سارع نادي النصر إلى رفضه، والطلب من الاتحاد الآسيوي إطلاعه على حيثيات الحكم الذي صدر على أساسه القرار، إلا أن الاتحاد الآسيوي حتى الآن لم يرسل الحيثيات المطلوبة، الأمر الذي أثار لدينا الكثير من التساؤلات حول استغراق مدة طويلة في تقديمه، بينما لم يستغرق اتخاذ القرار سوى 24 ساعة، وفي يوم عطلة رسمية !.. وعليه استدعت تلك الظروف أن نوضح ما يلي:

أولاً: إن توقيت صدور القرار لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لم يكن موفقاً لأنه جاء قبل مباراة الإياب بـ48 ساعة، ما أثر سلباً على لاعبي الفريق في مباراة الإياب.

ثانياً: لم تصدر لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي، لحد الآن، حيثيات القرارين، سواء في قرار الإيقاف المؤقت للاعب لمدة 60 يوماً، أو في قرار اعتبار فريق النصر خاسراً أمام فريق الجيش 3-صفر، على أساس مشاركة لاعب لا يحق له المشاركة في المباراة (عدم الأهلية)، وهو أمر يثير الاستغراب والتساؤل. وكان بإمكان النادي الاستئناف على قرار لجنة الانضباط بإيقاف اللاعب مؤقتاً قبل صدور قرار اللجنة الأخير .

ثالثاً: خاطب ممثل الدفاع عن نادي النصر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لتأجيل موعد الرد على الاتحاد الآسيوي 24 ساعة بدلاً من يوم 10 سبتمبر (السبت)، والذي يصادف يوم عطلة نهاية الأسبوع ولم تكترث لجنة الانضباط لذلك، وهو أمر مستغرب من طرفنا، بل قامت بإصدار قرارها بخسارة النادي، علماً بأنه لا يوجد أي سبب فني أو قانوني يدعو إلى هذا التسرع، وكان يمكن التأخر في إصداره في حال ثبوت صحته إلى ما بعد مباراة الإياب.

رابعاً: الأهم من ذلك كله، هو السرعة في إصدار القرار خلال 24 ساعة حول مشاركة لاعب لا يحق له المشاركة في المباراة، دون دليل ثابت وقطعي حتى الآن، على أن جواز سفر اللاعب المذكور مزوراً، حيث لم يصدر أي تصريح من الاتحاد الآسيوي بهذا الخصوص، ولم يتم تزويدنا بالحيثيات التي قد يرد فيها ما يؤكد ذلك حتى الآن.

خامساً: أما بخصوص التعاقد مع اللاعب، فقد تم بحسن النية على أساس وجود جواز سفر نافذ مستند إلى جنسية تم حصول اللاعب عليها عام 2014، وفعلاً تم استكمال جميع الإجراءات القانونية بشأن التعاقد على مستوى النادي وتسجيل اللاعب لدى الاتحاد وحصوله على بطاقة أصولية، وكذلك على مستوى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حيث تم حصوله على بطاقة لاعب آسيوي طبقاً للوائح الاتحاد الآسيوي.

وختم البيان بالتأكيد أن نادي النصر سيواصل مراحل التقاضي كافة لحفظ حقوقه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا