• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الظفرة والنصر.. «العقدة والاستقرار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 سبتمبر 2016

علي الزعابي (أبوظبي)

واحدة من المباريات المهمة في «جولة البداية»، تجمع الظفرة والنصر، ويدخلها الفريقان بهدف مشترك، وإن اختلفت الأهداف والطموحات، ويسعى «فارس الغربية» لاستثمار حالة الاستقرار التي يعيشها، من أجل «الانطلاقة الصحيحة»، خاصة بعد الإبقاء على الأجانب الأربعة والمدرب السوري محمد قويض، في ظاهره غير مألوفة بـ«دورينا»، وأثبت الأجانب نجاحهم في الموسم الماضي، وإنقاذ الفريق من الهبوط، واحتلال مركز جيد بجدول الترتيب، كما يريد قويض الاستفادة من تأثر معنويات «العميد» بقرار الاتحاد الآسيوي، الذي أدى إلى قلب نتيجة مباراته مع الجيش القطري في «الأبطال»، وبالتالي وداع السباق من ربع النهائي، بسبب مشكلة المهاجم فاندرلي، وبالتالي عدم مشاركة اللاعب في الدوري أيضاً، كما يحاول أبناء المنطقة الغربية إكمال سلسلة النجاحات، بعد الانطلاقة الكبيرة في كأس الخليج العربي، والفوز في أول مباراتين على حتا والوحدة وتصدر المجموعة.

وفي المقابل، يأمل لاعبو «الأزرق» بقيادة الصربي يوفانوفيتش في نسيان مرارة الخروج من «الآسيوية» والبحث عن رد فعل قوي في الدوري، لأن «العميد» يعتبر أحد المرشحين لنيل اللقب، وفقاً للمستوى الكبير الذي يقدمه في السنوات الماضية، وفي البطولة الآسيوية أيضاً، ويعول المدرب على عدم تعرض فريقه للخسارة أمام الظفرة منذ ثلاث سنوات في الدوري، والفوز 3 مرات والتعادل في مثلها، فيما يرغب «فارس الغربية» في كسر «العقدة» وانتزاع الفوز الأول منذ 3 سنوات، ويعود آخر فوز للظفرة على «العميد» باستاد حمدان بن زايد إلى 4 سنوات ماضية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا