• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ينظمه مجلس التطوير الاقتصادي بالتعاون مع اقتصادية أبوظبي

ملتقى «ترابط الصناعات» ينطلق 20 سبتمبر الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 سبتمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ينظم مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي بالتعاون مع «دائرة التنمية الاقتصادية- أبوظبي» وغرفة أبوظبي، ملتقى الترابط بين الصناعات يوم 20 سبتمبر الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بمشاركة أكثر من 200 شخص يمثلون كبرى الشركات الصناعية وممثلي الشركات الصغيرة والمتوسطة ذات العلاقة بالقطاع الصناعي.

وقال خليفة بن سالم المنصوري وكيل دائرة التنمية الاقتصادية بالإنابة إن الملتقى يهدف إلى خلق قاعدة صناعية متكاملة من خلال الترابط بين الصناعات الأساسية في الإمارة واحتياجاتها من الصناعات الصغيرة والمتوسطة والمناطق الحرة والاستفادة من الصناعات التحويلية والموردين وربطهم بالصناعات الأساسية.

وأشار إلى «أن موضوع الملتقى ينسجم مع أهداف ومبادرات الخطة الاستراتيجية الصناعية لإمارة أبوظبي 2016 – 2020 التي تم تحديثها للتركّيز خلال المرحلة القادمة على توفير وتحسين بيئة الأعمال الصالحة للقطاع الصناعي على المدى القريب، ومع الوقت ستعمل الاستراتيجية على دعم بعض الصناعات المستهدفة والتي يرتكز بعضها على الصناعات الرئيسية القائمة حالياً ولكنّها ستعمل على تقديم قيمة مضافة أكبر وتتطلب موارد أقل».

وأوضح وكيل الدائرة أن ملتقى الترابط الصناعي سيسهم من خلال مخرجاته في دعم قطاعات صناعية مستهدفة في التوجه القادم من الاستراتيجية الصناعية (الطيران، الدفاع، المعدات الصناعية، المواد البلاستيكية ومنتجات المعادن النهائية) والتي ستكون مدعومة من قبل الصناعات الرئيسية والقائمة حالياً في الإمارة (الصلب والألمنيوم والبتروكيماويات).

وأضاف أن توجه حكومة إمارة أبوظبي لتطوير وتنمية القطاع الصناعي خلال المرحلة المقبلة يكمن في التحوّل من الاستثمار الحكومي في القطاعات الصناعية إلى الاستثمار في السياسات والمبادرات التي ستعمل على تحسين القدرة التنافسية وزيادة جاذبية إمارة أبوظبي بالنسبة إلى المستثمرين الراغبين في ممارسة الأنشطة الصناعية في الإمارة خصوصاً من قبل الشركات الصغيرة والمتوسطة.

من جانبه قال خليفة الحوسني المدير التنفيذي بمجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي، إن ملتقى الترابط بين الصناعات جاءت فكرته انعكاساً لنتائج وتوصيات دراسة خاصة عن القطاع الصناعي لإمارة أبوظبي نفذها المجلس، حيث أشارت إلى أهمية التركيز خلال المرحلة القادمة على الترويج للاستثمار في الصناعات التحويلية حسب الأولويات التي تنص عليها الاستراتيجية الصناعية المحدثة 2016 – 2020 والتي أعدها مكتب تنمية الصناعة التابع لدائرة التنمية الاقتصادية.

وأوضح الحوسني أهمية الملتقى في تعزيز الجهود الرامية إلى خلق الترابط بين الصناعات الأساسية في الإمارة واحتياجاتها من الصناعات الصغيرة والمتوسطة، الأمر الذي سيسهم في تعزيز دور الصناعة وتطويرها بحيث تصبح صناعة منافسة على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي انسجاماً مع أهداف قطاع التنمية الاقتصادية ضمن خطة أبوظبي من خلال تنفيذ برنامج «قطاع خاص فعّال وفرص استثمارية رائدة» و«جذب الاستثمار المحلي والأجنبي وتعزيز دور القطاع الخاص».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا