• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

التقت في دبي هرباً من شبح الركود

قطاع الضيافة الإماراتي تحول إلى ملاذٍ للشركات الأوروبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 سبتمبر 2016

مصطفى عبد العظيم (دبي)

دفعت النهضة التي يشهدها قطاع الضيافة في دولة الإمارات الشركات الأوروبية المتخصصة في تصنيع معدات تجهيزات الفنادق إلى تكثيف مشاركتها في الدورة السابعة عشرة لمعرض الفنادق التي انطلقت أعمالها أمس في دبي، وذلك للاستفادة من فرص النمو الواعدة في القطاع ومواجهة شبح الركود الذي يهيمن على منتجاتها خلال السنوات الماضية بسبب تراجع الطلب في السوق الأوروبي، حسب مشاركين في المعرض.

وحظيت دورة هذا العام من معرض الفنادق التي افتتحها سيف الغرير رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي يرافقه هلال المري المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، بمشاركة واسعة من الشركات العالمية المتخصصة في تصنيع معدات وتجهيزات الفنادق خاصة من السوق الأوروبية وتحديداً من فرنسا وألمانيا والبرتغال، والتي سجلت نمواً لافتاً في عدد الشركات التي تشارك للمرة الأولى، حسب جاري ويليامز مدير الفعاليات في شركة «دي إم جي» المنظمة لمعرض الفنادق والترفيه 2016.

ولفت إلى أن إجمالي عدد العارضين فاق حاجز الـ600 عارض من 44 دولة من مختلف أنحاء العالم.

وقال ويليامز إن قطاع الضيافة في الإمارات يعد الأكثر ديناميكية على مستوى العالم من خلال التوسعات المتسارعة التي يشهدها القطاع خلال السنوات الخمس المقبلة، وفي ظل العدد الكبير من الفنادق والغرف الفندقية قيد الإنشاء، لافتاً إلى أن هذا النمو يوفر فرصاً واعدة أمام الشركات المتخصصة في تجهيزات الفنادق.

ونوه بأن المشاركين في المعرض يضعون سوق الضيافة في الإمارات في صدارة أولوياتهم وليس فقط لما يتمتع به من فرص للنمو، ولكن أيضاً لما يتميز به من مستويات فائقة في الجودة فيما يتعلق بالتجهيزات والمعدات والتصميم الداخلي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا