• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أزمة في موسم الدراما الرمضانية

فنانون إماراتيون: أجورنا في تصاعد.. ولكنها دون المطلوب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 مايو 2015

تامر عبدالحميد

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

في السنوات الأخيرة، ومع كل موسم درامي رمضاني، يتحدث الفنانون الإماراتيون عن أزمتهم مع الأجور، مقارنة مع الفنانين الخليجيين، ومع اقتراب الانتهاء من تصوير أغلب الأعمال الدرامية المقرر عرضها في «الماراثون الرمضاني» لعام 2015، أكد العديد منهم لـ«الاتحاد» رضاهم عن أجور أعمالهم الحالية، مقارنة بالسنوات الماضية، فيما أشار آخرون إلى ضعف المقابل المادي.

دعم الفن

أكد الفنان حبيب غلوم الذي اتجه إلى الإنتاج هذا العام بمسلسل «لو أني أعرف خاتمتي»، أن مسألة الأجور متعلقة بـ«سخاء» المنتج، سواء على الممثل أو العمل بشكل عام، وأجور الفنانين الإماراتيين بالتحديد باتت ترضي حاجاتهم ورغباتهم.

وأوضح إلى أن دخول بعض المؤسسات والقنوات التلفزيونية المحلية مثل «أبوظبي للإعلام» ومؤسسة «دبي للإعلام»، مجال دعم الفن والفنانين والمنتجين الإماراتيين، أدى إلى تعزيز دور الفنان، وارتفاع أجره، إلى جانب أن هذا الدعم جعل عملية الإنتاج أسهل بكثير، لاسيما أن المنتج يستطيع أن يجمع مجموعة من أبرز نجوم الإمارات ودول الخليج في عمل واحد، ويدفع لهم الأجور المناسبة والمنطقية، طالما أن لديه الدعم المطلوب، وعقود التمثيل في المسلسلات «عرض وطلب» من المنتج، حيث يأتي للفنان العقد والأجر المتفق عليه، وتكون «الكرة في ملعبه» إذا كان سيوافق أو يرفض.

«مبالغ فلكية» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا