• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المسلسل يعرض على تلفزيون دبي في رمضان المقبل

عبد الحسين عبد الرضا يدخل «الوزارة» عبر «العافور»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مايو 2014

«العافور» بحلقاته الثلاثين، على تلفزيون دبي سيكون أحد أكثر الأعمال تميزاً عبر توليفة كوميدية يتوقع لها أن تنال متابعة جماهيرية كبيرة خلال شهر رمضان المبارك، لما تتضمنه من أحداث مشوقة وخطوط كوميدية ودرامية يتم التطرق إليها بكثير من الجرأة والموضوعية التي تتلائم مع أجواء العائلة العربية في الشهر الفضيل.

المسلسل بطولة الفنان الكويتي المخضرم عبد الحسين عبد الرضا، ميس كمر، حسن البلام، جمال الردهان، إلهام الفضالة، أحمد السلمان، هيا الشعيبي، مرام، عبدالله بوشهري، أحمد العونان، أحمد الفرج، عبدالله الرميان، محمد صفر، فوز الشطي، محمد الرمضان، عبدالله الخضر، سهام البدر وآخرون.

وأكد علي خليفة الرميثي مدير تلفزيون دبي، أن هذه الخطوة ستتبعها مشاريع إنتاجية مشتركة للإنتاج الدرامي الخليجي والعربي، في الوقت الذي ستكون دورة شهر رمضان المقبل علامة فارقة للمشاهد العربي، حيث سيقدم تلفزيون دبي مشاريع حصرية لأهم الإنتاجات الخليجية والعربية، والبرامج المنتقاة في قالب متكامل يبرز مكانة شاشة دبي كاختيار أول للمشاهد العربي، وتأكيداً على دورها الريادي بأهمية المشاركة مع الجمهور في اختيار ما هو جديد في عالم صناعة التلفزيون.

من جهته أعرب الفنان عبد الحسين عبد الرضا، عن سعادته بعودة التعاون مع مؤسسة دبي للإعلام، بعد فترة تعاون إنتاجي وفني كبيرين مع تلفزيون دبي أسفرت عن تقديم العديد من الأعمال الدرامية الناجحة، ليعود هذا التعاون من جديد في مسلسل «العافور»، معرباً عن أمله الكبير أن يجد المسلسل الجديد القبول والمتابعة الجماهيرية لدى الجمهور الذي سيراه في شخصية مختلفة تماماً عما قدمه في السنوات الماضية عبر مشواره الفني الحافل.

معتبراً اطلالته الكوميدية الجديدة عبر شاشة تلفزيون دبي، بمثابة النافذة الإعلامية الجديدة التي تتمتع بكثير من الجاذبية والمصداقية التي كرستها لدى الجمهور الكويتي والخليجي والعربي، من خلال العشرات من الأعمال والإنتاجات الدرامية الناجحة، قائلاً إن المسلسل الجديد الذي أعلن عن إطلاقه يعتبر بمثابة تجربة جديدة بكل المقاييس من الناحية الأفكار التي ستقدم بلمسات كوميدية معاصرة تجمع بين الطابع الاجتماعي والأسري، فضلاً عن تصديها لكثير من القضايا التي تهم المجتمع الكويتي، ويمكن تعميمها لتشمل بقية المجتمعات الخليجية والعربية، نافياً في الوقت نفسه أن يتشابه مع أي من أعماله السابقة، أو الأعمال الكوميدية التي تستند إلى القضايا الاجتماعية المعاصرة.

وتبدأ أحداث المسلسل الرمضاني الجديد، مع تقاعد «غازي العافور» من وظيفته كمستشار قانوني، بعد أن تعود أن يكون صاحب قرار في تخطيط حياته، حيث يقرر افتتاح مكتب محاماة، لكن قراراً حكومياً يغير مجرى حياته، بعد أن تم تعيينه وزيراً، فيرى علاقاته بأفراد أسرته التي كانت قائمة على المحبة، وقد تحولت إلى علاقة مصالح ومنافع.

كما تبدأ زوجته «ألطاف» بالسعي لتحقيق طموحها بأن تصبح عضواً بمجلس الأمة، فيما يتطلع شقيقه «ماهر» لتحقيق طموحه... لكن غازي يرفض ويعلن الحرب الباردة على هذا الاستغلال بهذا الشكل... فهل ينجح في ذلك، ومن سيشاركه في هذا المشوار الصعب والطويل...

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا