• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

واشنطن تؤيد التصدير من الهلال النفطي شرط حصول «الوفاق» على الإيرادات

مصر تخالف الغرب وتضفي الشرعية على تحركات حفتر في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 سبتمبر 2016

نيويورك، القاهرة (وكالات)

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أمس أن بلاده تدعم الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر بكل ما يحمله من شرعية في تحركاته لاستعادة الاستقرار في البلاد ، مشدداً في تصريحات أدلى بها على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ، على «تأييد مصر التام لتحرك الجيش الليبي للحفاظ على الأمن والاستقرار في ليبيا وتأمين الثروات البترولية الليبية».

وسيطر الجيش الليبي على الموانئ النفطية عقب تنفيذه عملية «البرق الخاطف» التي انطلقت الأحد الماضي وسيطر خلالها على موانئ الزويتينة والبريقة والسدرة ورأس لانوف، بعد انسحاب قوات جهاز حرس المنشآت النفطية في المنطقة الوسطى التابعة للمجلس الرئاسي. وكانت الولايات المتحدة، وخمس دول أوروبية، قد دعت في بيان يوم الإثنين، القوات الموالية لحفتر إلى الانسحاب من منطقة الهلال النفطي.

ووصف شكري، في تصريحاته لوكالة أنباء الشرق الأوسط، دعوة الولايات المتحدة وخمس دول أوروبية الجيش الليبي إلى الانسحاب بأنها كانت متسرعة، مضيفًا أن البيان لم يراع الاعتبارات الخاصة بالأوضاع الداخلية في ليبيا، مشدداً من جديد على أهمية الجهود التي يقوم بها الجيش الوطني الليبي لتأمين أمن واستقرار الأراضي الليبية والحفاظ على الثروات البترولية الليبية.

وقال إن الرئيس عبدالفتاح السيسي سيشارك في قمة مجلس الأمن حول التطورات في الشرق الأوسط التي ستولي اهتماماً خاصاً بكل من سوريا وليبيا، مضيفاً أن مصر ستولي أهمية قصوى بضرورة عودة الاستقرار إلى ليبيا وتحقيق الوفاق الوطني من خلال تنفيذ اتفاق الصخيرات.

وعرقلت مصر وروسيا والصين الأربعاء الماضي، صدور قرار من مجلس الأمن ضد القوات المسلحة الليبية، كما رفضت مصر قيام أي قوات أجنبية بحماية حقول الغاز داخل ليبيا التي وتشهد تدهوراً في الوضع الأمني منذ سقوط نظام معمر القذافي العام 2011. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا