• الخميس 27 ذي الحجة 1437هـ - 29 سبتمبر 2016م

علماء الأزهر ورجال الكنيسة المصرية يثمنون الزيارة

شيخ الأزهر: لقاء محمد بن زايد وبابا الفاتيكان يعزز جهود نشر السلام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 سبتمبر 2016

أحمد شعبان (القاهرة)

أعرب فضيلة الأمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين عن تقديره للقاء الذي جمع أمس بين صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والبابا فرنسيس بابا الفاتيكان، مؤكداً أن هذا اللقاء يعزز من جهود نشر التسامح والعمل المشترك بهدف تحقيق السلام للبشر جميعاً .

وقال فضيلته في تعليق على صفحة الأزهر بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) إنه لابد من تكثيف الجهود المشتركة من أجل تحقيق التقارب بين الشرق والغرب وبناء جسور التفاهم التي من شأنها أن تسهم في بناء السلام العالمي العادل الذي ننشده ونعمل جميعا على بلوغه .

وعبر فضيلته عن سعادته بمثل هذه اللقاءات المهمة التي تدعم الجهود التي يبذلها الأزهر الشريف من أجل التأسيس لحوار بناء قائم على الاحترام المتبادل وقبول الآخر وتحقيق التعايش المشترك ونشر السلام في كافة ربوع العالم خاصة في ظل الرؤية المنصفة للإسلام التي يتمتع بها البابا فرنسيس.

إلى ذلك، ثمن علماء الأزهر الشريف ورجال الكنيسة الأرثوذوكسية في مصر الزيارة التاريخية التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ووصفوا الزيارة بأنها تمد جسور التواصل بين الأديان، وتعطي صورة إيجابية عن مدى تفهم القيادات العربية لما ينبغي أن يكون عليه التعاون بصفة عامة بين المسلمين والمسيحيين، وبصفة خاصة مع مؤسسة عالية المستوى مثل الفاتيكان.

السماحة والإخاء ... المزيد

     
 

كيف تقيم الأداء العربي في أولمبياد ريو؟

جيد
عادي
سيء