• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

كنيسة تتحول إلى استديو موسيقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 مايو 2015

أ ف ب

اشترت الفنانة وعارضة الأزياء ليونور شيرير، كنيسة نادرة تقع في بلدة صغيرة في شرق فرنسا لتحولها إلى استديو لتسجيل الموسيقى.

وقال بنجمان لو ميريه المسؤول العقاري في أبرشية نانسي إن السلطات كانت تسعى منذ سنتين إلى بيع كنيسة القديسة باربرا المشيدة بالحديد والتي لم تعد المراسم الدينية تقام فيها منذ أكثر من عقد من الزمن.

وكانت الأبرشية قد طرحت هذه الكنيسة الكاثوليكية، التي شيدت في نهاية الثلاثينيات من القرن الماضي، للبيع في مقابل 250 ألف يورو ولم تجد أحدا من السلطات العامة لشراء الموقع الذي يعد من المعالم التاريخية منذ العام 1990.

وبفضل مشروع ليونور شيرير، ابنة مصمم الأزياء جان لوي شيرير، "سيتحول موقع ثقافي إلى موقع ثقافي آخر" وسيتم الحفاظ على التراث، على حد قول بنجمان لو ميريه.

وكانت كنيسة القديسة باربرا خضعت لأعمال ترميم بين العامين 1997 و2006. وصور فيها فيلم "لي ريفيير بوربر 2" لأوليفييه دهان سنة 2003.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا