• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بناء على قرار لجنة تحكيم دولية

«الهوية» تفوز بجائزة «عشر سنوات من الريادة والتميز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

حصلت هيئة الإمارات للهوية على جائزة «عشر سنوات من الريادة والتميز في إدارة الهوية»، وذلك بناءً على قرار لجنة التحكيم الدولية المنبثقة عن مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للبطاقات والدفع الإلكتروني 2014.

وأكدت اللجنة أن فوز الهيئة بهذه الجائزة يأتي تقديرا لما حققته من إنجازات متميزة خلال عشر سنوات، منذ تأسيسها، وفي مقدمتها إنجاز نظام السجل السكاني ومساهمتها في تمكين مشاريع الحكومة الإلكترونية والذكية في دولة الإمارات.

وجاء الإعلان عن فوز «الهيئة» بهذه الجائزة خلال حفل أقيم في مركز دبي التجاري العالمي نهاية الأسبوع الماضي على هامش «مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للبطاقات والدفع الإلكتروني 2014»، حيث تسلمت عائشة الريسي المديرة التنفيذية لقطاع العمليات المركزية في الهيئة، درع الجائزة بحضور عدد من الشخصيات الرسمية في الدولة، إلى جانب نخبة من قادة صناعة البطاقات والدفع الإلكتروني من مختلف دول العالم.

وأشادت اللجنة بالقفزات النوعية التي حققتها «الهيئة» خلال فترة زمنية قصيرة، خصوصا في ظل مشروع إعادة هندسة إجراءات التسجيل الذي أطلقته الهيئة في عام 2010، الذي تمكنت من خلاله من رفع معدل تسجيل السكان من 50 في المئة إلى 99٫9 في المئة خلال عامين وزيادة قدرة التسجيل اليومية خلال الفترة ذاتها بنسبة 214 في المئة من سبعة آلاف عملية تسجيل إلى 22 ألف عملية فضلاً، عن رفع معدل رضا المتعاملين من 65 في المئة إلى 91 في المئة إلى جانب فوز الهيئة بالعديد من جوائز التميز والابتكار المرموقة على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

ولفتت اللجنة إلى أهمية الدور الذي تقوم به الهيئة في مجال تطوير أنظمة الهوية الذكية وتسخيرها لتقديم أرقى الخدمات للمتعاملين بالاعتماد على قاعدة بيانات السجل السكاني، ودعمها لمبادرات الحكومة الذكية والخدمات المتعلقة بها، والتي تطلقها مختلف المؤسسات في الدولة.

وأثنت اللجنة على التزام «الهيئة» بتطبيق أعلى المعايير والمواصفات الدولية في جميع مجالات عملها، وحرصها على استخدام بطاقة هوية ذكية تعتبر الأكثر تقدما في العالم، كما نوهت بحرص «الهيئة» على تحقيق أعلى مستويات التميز في العمل وتقديم الخدمات «الذكية» للمتعاملين وسعيها لربط مفاهيم التميز مع عملية التخطيط الاستراتيجي بما يضمن تنفيذ مشاريعها ومبادراتها وفق أرقى المعاير التي من شأنها الحفاظ على مستوى متقدم من الكفاءة والفاعلية.

وتمثلت معايير عملية التقييم في الجائزة بتحليل مدى مساهمة المبادرات والمشاريع التي تنفذها الهيئة في تطوير المنظومة الخدماتية الحكومية للتعامل مع متطلبات السكان فيما يتعلق بتعزيز نواحي الجودة ونوعية، وكفاءة وشفافية الخدمات الحكومية ومواصفات الأنظمة الداخلية وقدراتها الفنية، بما فيها ضمان أمن وسرية المعلومات.

كما تضمنت المعايير التي اعتمدتها لجنة التحكيم في قرار منح الجائزة لهيئة الإمارات للهوية إدارة الأداء ومدى فعالية تحقيق المؤشرات الموضوعة، بالإضافة إلى الرؤية والخطط المستقبلية لتطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين، وتقديم خدمات حكومية من الدرجة الأولى. (أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض