• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فرنسا وألمانيا تعتزمان ترقية التمثيل الدبلوماسي لـ«الائتلاف».. والجربا يطلب «أسلحة نوعية» في باريس

30 ألف دعوى أمام محكمة الأسد لـ «الإرهاب» و20 حكماً بالإعدام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

كشفت صحيفة سورية أمس، أن عدد الدعاوى التي تنظر بها «محكمة الإرهاب» منذ سنتين، بلغت نحو 30 ألف دعوى، بينها 300 تتعلق بمواطنين عرب، مشيرة إلى أن المحكمة أصدرت حكماً بالإعدام على 20 شخصاً حتى الآن في هذه القضايا. ونقلت صحيفة «الوطن» السورية المقربة من السلطات عن مصادر قضائية لم تسمها قولها إن «عدد الدعاوى في المحكمة وصلت إلى ما يقارب 30 ألف دعوى منها 300 دعوى متورط فيها أشخاص من جنسيات عربية...بتهم ارتكاب أعمال إرهابية».

وأضافت المصادر «أن المحكمة تحاكم عصابات ارتكبت أعمالا إرهابية على مختلف الأراضي السورية»، و«أصدرت أحكاماً بالإعدام على ما يقارب 20 شخصاً ارتكبوا أفظع جرائم القتل والتخريب بحق المواطنين، وذلك بعد الوقوف على الأدلة التي توافرت لديها». يعتبر النظام السوري ووسائل الإعلام الرسمية والموالية له، مقاتلي المعارضة الساعين لإطاحة الرئيس بشار الأسد «جماعات إرهابية».

وذكر رئيس النيابة العامة في محكمة الإرهاب عمار بلال للصحيفة أن قانون «الإرهاب» الذي اصدره الأسد في يوليو 2012 «سمح للنيابة العامة أن تدعي على أي شخص إذا رأت أن هناك ترابطاً بينه وبين جرم إرهابي».

وأوضح «أن المحكمة أصدرت ما يقارب 1500 إخلاء سبيل منذ بداية 2014». وقال بلال إن بين الدعاوى قضايا تتعلق بأعمال إرهابية و«عدد لا بأس به من الدعاوى المتعلقة بتمويل الإرهاب إضافة إلى الدعاوى التي تتضمن ترويجاً لأعمال إرهابية».

وأشار إلى أن النيابة العامة «تلعب دور الادعاء الشخصي باعتبارها حامية المجتمع من الجريمة».

وأصدر الأسد في 2012 مرسوماً يقضي بإنشاء محكمة للنظر في «قضايا الإرهاب»، بالإضافة إلى قوانين عدة حول مكافحة أعمال العنف و«الإرهاب» تنص على معاقبة «المؤامرة التي تهدف إلى ارتكاب أي جناية متمثلة بالانتماء إلى مجموعة (إرهابية) أو ارتكاب عمل إرهابي أو تمويل الإرهاب». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا