• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أعلن عنه مركز الإمارات للدراسات

إنشاء تحالف للمراكز البحثية العربية باسم «عاصفة الفكر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، في دعم العلاقات الأخوية المتينة التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة والدول العربية الشقيقة، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، وآليات تنميتها، بما يخدم المصالح المشتركة، وإيمان سموه العميق بقيمة البحث العلمي في دعم السياسة العامة، وأهمية التخطيط للمستقبل بأسلوب علمي ورؤية واضحة تستند إلى فهم للحقائق والمعطيات، أعلن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية مبادرة لتشكيل تحالف من المراكز البحثية العربية تحت اسم تحالف «عاصفة الفكر»، يتكوَّن من المراكز البحثية العربية، وبخاصة من الدول المشاركة في تحالف «عاصفة الحزم».

وقد أكد سعادة الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، أن إطلاق هذه المبادرة يأتي انطلاقاً من الدور الحيوي الفاعل لمركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في دعم اتخاذ القرار على المستويات كافة: المحلي والخليجي والعربي والعالمي، وفي ظل الظروف التي تمر بها الأمة العربية، والمخاطر التي تحيط بها، والتي تتطلب تضافر الجهود، وتوحيد الصفِّ العربي، وحشد القدرات، واعتماد اتخاذ القرار على الأسلوب العلمي، وبناء استراتيجيات عربية موحَّدة، نابعة من فكر استشرافي واعٍ، تساهم فيه مراكز الفكر بما لديها من خبرات تراكمت عبر السنوات، ورؤية واعية استقرت عبر دراسات معمَّقة، تدعم الرؤية، وتساهم في تحقيق الغاية والهدف المنشود.

وأشار السويدي إلى أن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية يأخذ على عاتقه هذه المبادرة، بدعوة مراكز الفكر (Think Tanks) الرائدة في المنطقة العربية، والتنسيق فيما بينها لتشكيل تحالف «عاصفة الفكر»، لتقوم هذه المراكز البحثية، بالمشاركة والتنسيق فيما بينها، بإجراء دراسات مشتركة تعمل من خلالها على تحليل الوضع الأمني الإقليمي، وتقديم المقترحات التي تدعمه وتحصِّنه إلى متخذي القرار، إلى جانب إصدار تقارير دوريَّة، وعقد ندوات وورش عمل ودورات تدريبيَّة منفردة ومشتركة؛ بهدف توعية الرأي العام العربي بالمخاطر التي تهدد أمن المنطقة واستقرارها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا