• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فقدت 3,2 مليار درهم من قيمتها السوقية

«شراء الفرص» يدعم الأسهم المحلية في الصمود أمام «موجة التصحيح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مايو 2014

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

واصلت الأسهم المحلية تصحيحها السعري في مستهل تداولاتها الأسبوعية أمس، موفرة عمليات شراء انتقائية بمستويات سعرية مغرية أمام المستثمرين، مما مكنها من التماسك.

وقلصت الأسواق الكثير من خسائرها، التي وصلت ذروتها بداية التعاملات، لتصل بنهاية الإغلاق إلى نحو 3,2 مليار من قيمتها السوقية، وذلك مع دخول سيولة على أسهم قيادية منتقاة، ساعدت المؤشرات على احتواء ضغوط البيع.

وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,40%، محصلة تراجع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0,70%، وذلك بعدما فشل السوق في الاحتفاظ بارتداده الصعودي لجلسة ثانية، والتخلي عن مستوى 5000 نقطة، فيما نجح سوق دبي المالي من تقليص خسائره إلى 0,87% عند الإغلاق، بعدما استهل السوق تعاملاته على انخفاض حاد تجاوزت نسبته 2%، لينجح السوق في البقاء فوق مستوى 3100 نقطة.

وبحسب محللين ماليين ووسطاء، فإن مرحلة التصحيح التي تمر بها الأسواق لا تثير أي مخاوف على الإطلاق، حيث كانت الأسواق تترقبها منذ فترة طويلة، وحال استمرار تدفق السيولة دون حدوثها، مؤكدين أن الأسواق قادرة على اجتياز هذه المرحلة التي ستساهم في تقليل المخاطر التي كانت قد وصلت إليها غالبية الأسهم، بارتفاعات قياسية غير مبررة في غالبيتها، وفقاً لما قاله وليد الخطيب مدير التداول في شركة ضمان للاستثمار.

وأضاف أن موجات التصحيح الحالية صحية ومنطقية، ليس على مستوى تقليل حدة الارتفاعات التي لم تتوقف للكثير من الأسهم، بل أيضاً في إعطاء الفرصة للمستثمرين لبناء مراكز مالية جديدة عند مستويات سعرية أفضل، مما يساعد الأسواق على تشكيل قواعد جديدة تؤهلها للانطلاق إلى نقاط أعلى خلال المرحلة المقبلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا