• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تكريم نهج الوالد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 مايو 2015

ساسي جبيل

«جائزة الشيخ زايد للكتاب»، التي أطلقناها مؤخراً هي جائزة علمية سنوية تحمل اسم المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وتبلغ قيمة جوائزها في فروعها التسعة سبعة ملايين درهم، وهي بهذا أضخم جائزة للكتاب على مستوى العالم..

والجائزة - في مقصدها - هي تكريم وترسيخ لنهج الوالد الراحل في احتفائه «رحمه الله» بالعلم والعلماء، وتقديره لأهمية الآداب والفنون في بناء الأمم والشعوب، واعترافه بمكانة الكتاب في الثقافة العربية الإسلامية؛ باعتباره وعاء العلم والحضارة والمعرفة.. ونسعى من خلال إطلاق هذه الجائزة إلى تشجيع المبدعين والمفكرين وتكريم الشخصية الأكثر عطاءً وإبداعاً وتأثيراً في حركة الثقافة العربية. ونعتقد أن في إطلاق هذه الجائزة دعم لحركة الثقافة في منطقتنا الخليجية، خاصة أن احتفالات تسليم الجوائز التي تستضيفها أبوظبي سنوياً، ستكون مصحوبة بالعديد من الأنشطة ومعارض الكتاب والفنون والفعاليات الثقافية المختلفة بما يعزز من مكانة الدولة في هذا الجانب، ويفتح آفاقاً جديدة لتطوير صناعة الكتاب والنشر والتوزيع والترجمة.

خليفة بن زايد آل نهيان

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف