• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

خــلال 14 جلسـة

«المضاربات» تستقطب سيولة بـ 15.5 مليار درهم على 6 أسهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 يناير 2017

حاتم فاروق (الاتحاد)

استقطبت الأسواق المالية المحلية سيولة مضاربية، استهدفت عدداً من الأسهم المنتقاة في سوقي دبي المالي وأبوظبي للأوراق المالية، لتستحوذ تلك السيولة على النسبة الأكبر من تداولات الأسواق منذ بداية العام وحتى نهاية جلسة يوم الخميس الماضي، بحسب خبراء ووسطاء ماليين.

وقال هؤلاء لـ«الاتحاد»، إن حصة سيولة المضاربين من إجمالي السيولة المتدفقة على أسواق الإمارات أصبحت نسبة مبالغاً بها لا تتفق مع ما هو سائد في الأسواق المتقدمة، مؤكدين أن ارتفاع سيولة المضاربين يرفع من مخاطر الأسواق المالية، ويهبط من كفاءتها نظراً لاعتماد هذه السيولة على الإشاعات في اتخاذ قراراتها الاستثمارية وعدم التفاتها إلى أساسيات التعامل بالأسواق والشركات المدرجة.

وأضافوا أن هناك 6 أسهم رئيسة استقطبت النسبة الأكبر من سيولة المضاربين منذ بداية العام وحتى نهاية جلسة يوم الخميس الماضي، وذلك خلال تعاملات المستثمرين عليها في 14 جلسة متتالية، وهي أسهم «دريك آند سكل» و«هيتس تيلكوم» و«الاتحاد العقارية» المدرجة في سوق دبي المالي، وأسهم «أسماك» و«إشراق العقارية» و«منازل العقارية» المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

ورصدت «الاتحاد» قيمة السيولة التي استهدفت الأسهم الستة، منذ بداية العام وحتى جلسة يوم الخميس الماضي، التي تجاوزت 15.5 مليار درهم، منها 11.6 مليار درهم قيمة تداولات المستثمرين على أسهم «دريك آند سكل» و«هيتس تيلكوم» و«الاتحاد العقارية» المدرجة في سوق دبي المالي، و3.9 مليار درهم قيمة تعاملات مستثمري سوق أبوظبي على أسهم «أسماك» و«إشراق العقارية» و«منازل العقارية» خلال الفترة نفسها.

واستحوذت قيمة تداولات الأسهم الثلاثة المدرجة في سوق دبي المالي، على أكثر من 32% من القيمة الإجمالية لتعاملات المستثمرين في السوق منذ بداية العام وحتى نهاية جلسة يوم الخميس الماضي، فيما بلغت نسبة استحواذ الأسهم الثلاثة المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية على 42% من إجمالي تعاملات السوق خلال الفترة نفسها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا